أزمة فى القائمة الثانية لنادى المنيا بسبب وزير الشباب والرياضة

يواجه الجهاز الفنى لنادى المنيا الرياضى، بقيادة صبرى المنياوى أزمة شديدة تهدد بتسريح لاعبي الفريق بسبب عدم وجود مجلس إدارة بالنادى بعد انتهاء المدة القانونية لمجلس محمد حمدي ماضى فى الأول من سبتمبر الماضى.
وتتمثل أزمة فريق الكرة بنادى المنيا حاليا فى القائمة الثانية، حيث لم يقم النادى بتسجيل اللاعبين فى اتحاد الكرة والتى تضم 22 لاعبا وذلك بسبب عدم وجود مجلس إدارة لاعتماد عقود اللاعبين الجدد قبل توثيقها فى الجبلاية بالإضافة للمبالغ المالية التى سيدفعها النادى أثناء قيد هؤلاء اللاعبين لتوثيق عقوهم.
وأصبح وزير الشباب والرياضة المهندس خالد عبد العزيز هو السبب الرئيسى فى عدم قدرة نادى المنيا علي تسجيل لاعبيه بالقائمة الثانية بسبب تأخره فى إصدار قرار بتعيين مجلس جديد لنادى المنيا لإدارة أمور النادى والتوقيع على عقود اللاعبين.
ويطالب الجهاز الفنى للمنيا ولاعبى الفريق المهندس خالد عبد العزيز بسرعة إصدار قرار بأسماء المجلس المعين الجديد حتى يتم اعتماد العقود فى أسرع وقت وقيدهم قبل يوم الخميس الذى سيغلق فيه باب القيد للقائمة الثانية خاصة أن النادى لم يقيد سوى 6 لاعبين فقط فى قائمته الأولى.
وكان مجلس مجلس محمد حمدى ماضى قد أنهى مدته القانونية بالنادى فى الأول من سبتمبر المقبل وأصبح النادى من وقتها بدون مجلس إدارة فى انتظار قرار وزير الشباب والرياضة بتعيين مجلس إدارة جديد بالنادى .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا