تعرف على تفاصيل المؤتمر العلمى الثالث للطفل بثقافة الطور

تستعد الهيئة العامة لقصور الثقافة لافتتاح المؤتمر العلمى الثالث لثقافة الطفل تحت عنوان "نحو اكتشاف الواعدين بالإبداع من أطفال المناطق الحدودية.. الآمال والتحديات" الذى يرأسه الدكتور أيمن عامر، وتتولى أمانته الدكتورة عزة عبد الكريم، خلال الفترة من 21 إلى 23 سبتمبر الجارى بقصر ثقافة الطور بمحافظة جنوب سيناء، بالتعاون مع الإدارة العامة لثقافة الطفل التابعة للإدارة المركزية للدراسات والبحوث بالتعاون مع مركز بحوث الموهبة والإبداع بجامعة القاهرة.
يبدأ المهرجان بالكلمات الافتتاحية لاميس جمال الدين، مدير عام ثقافة الطفل، عزة عبد الكريم أمين عام المؤتمر، والدكتورة حنان موسى رئيس الإدارة المركزية للدراسات والبحوث، والدكتور زين العابدين درويش رئيس شرف المؤتمر، والدكتور أيمن عامر رئيس المؤتمر، واللواء خالد فوده محافظ جنوب سيناء.
الجلسة البحثية الأولى بعنوان "الإبداع والنبوغ: التعريف وآليات الاكتشاف" تديرها الدكتورة حنان موسى ويتضمن ثلاثة أبحاث، الأول بعنوان "معالم الصورة الذهنية عن الموهبة والنبوغ والإبداع لدى الجمهور العام" للدكتور زين العابدين درويش، والثانى بعنوان "ما طبيعة الموهبة والإبداع والنبوغ" للدكتور أيمن عامر، والثالث بعنوان "آليات اكتشاف الموهوبين والنابغين ورعايتهم" بينما تتضمن الفترة المسائية مجموعة من ورش العمل متوازية عن تنمية المواهب، منها ثلاث ورش عمل إبداعية للأطفال فى مجالات الموسيقى والفن التشكيلى والمواهب الأدبية، بجانب ورش لذوى الاحتياجات الخاصة وورشة تنمية مهارات التعليم الإبداعى، وورشة تنمية مهارات التفكير التحليلى.
وتُفتتح فعاليات ثانى أيام المؤتمر يوم 22 سبتمبر بالجلسة البحثية الثانية بعنوان "قضايا ومشكلات المبدعين والنابغين"يديرها الشاعر أشرف عامر متضمنة خمسة أبحاث الأول بعنوان "معوقات اكتشاف المبدعين والنابغين فى المناطق الحدودية.. تعليمياً وتربوياً ومجتمعياً" للدكتورة عزة عبد الكريم، والثانى بعنوان "دور التكنولوجيا ووسائل الاتصال فى تنمية الإبداع" للدكتور فؤاد أبو المكارم ويحمل الثالث عنوان "إدمان الإنترنت بين الأفكار اللاعقلانية عن فوائده والحاجة إلى المعرفة والإبداع" للدكتورة هبة أبو النيل، والرابع بعنوان "التكنولوجيا كأحد روافد الإبداع" للدكتور صلاح عبد الباقي، وتختتم الجلسة ببحث بعنوان "الموهوبون من ذوى الاحتياجات الخاصة.. كيف نكتشفهم.. وكيف نرعاهم" للباحث د. عماد محجوب، بجانب استمرار الورش الفنية وورش تنمية المواهب على فترتين.
أما فى يوم 23 سبتمبر فتُقام مائدة مستديرة بعنوان "نحو إستراتيجية تربوية دائمة لاكتشاف المواهب ورعاية الموهوبين والنابغين"، يتحدث خلالها اللواء خالد فوده محافظ جنوب سيناء، ومسئول من التربية والتعليم ومسئول من قصور الثقافة وفنان وصحفي، ومدير مركز البحوث، مدير مركز المواهب"، يديرها د. زين العابدين درويش.
ويُختتم المؤتمر فى مساء نفس اليوم بافتتاح معرض نتاج الورش، والكلمات الختامية وإعلان د. عزة عبد الكريم توصيات المؤتمر بالإضافة لحفل فنى لإحدى فرق فرع ثقافة جنوب سيناء.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا