بعد انتشار ظاهرة ذبح وسلخ الحمير.. الطب البيطري: “جلد الحمار المصري يُصدر بـ600 دولار”

انتشرت في الآونة الأخيرة، عمليات ممنهجة لذبح الحمير، لغرض الاستفادة من جلودها أحياناً، ولغرض تداول لحومها بالأسواق، أحياناً أخرى، وهو الأمر الذي تناقلته السوشيال ميديا، مؤخراً بكثافة، مما أزعج الكثير من المواطنين، خوفاً من تداول هذه اللحوم بالأسواق المصرية.
ومن جانبه، قال الدكتور “سيد عبيد”، مدير مديرية الطب البيطري بالقاهرة، إن المديرية ضبطت منذ 20 يومًا، أكثر من 120 شوال بهم رؤوس ولحوم حمير فى صحراء العبور والشروق، ليتم التحفظ عليهم ثم وحرقهم على الفور، مستبعداً، احتمالية بيع هذه اللحوم للمواطنين.
في حين أشار “عبيد”، خلال مداخلة هاتفية عبر برنامج “90 دقيقة” المذاع على قناة “المحور”، بأنه يتم ذبح الحمير، للحصول على جلودها وبيعها للصين، قائلًا:
“يصل سعره تصدير الجلود إلى 600 دولار، فى حين أن سعر الحمار فى مصر 200 جنيه فقط، وجود بقايا حمير مذبوحة مؤخراً كان بغرض الحصول على الجلود فقط، الصين مستنية جلود الحمير بتاعه مصر”.
.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا