هذه كواليس إقالة رئيسي "القابضة للصوامع" و"التجارة الداخلية"

قال المستشار الإعلامي لوزير التموين، محمد الشحات، إن خطة التغييرات التي شهدتها عدة مناصب في الوزراة والتي شملت إقالة رئيس “القابضة للصوامع” تأتي في اطار خطة التطوير وليس تطهيرا، مؤكدا أن كل وزير يأتي تكون له خطة محددة للتطوير تستدعي وجود قيادات جديدة في المناصب، أو قيادات مؤهلة بشكل معين.
وأضاف الشحات خلال مداخلة إخبارية لببرنامج “ساعة من مصر” على فضائية “الغد” الاخبارية، مع الإعلامي خالد عاشور، أن وزير التموين رأى أن هناك احتياج لقيادات معينة بإدارة وفكر معين لتطوير العمل في صوامع القمح، خاصة بعد أن شهدت بعض الملاحظات من لجنة تقصي الحقائق في مجلس النواب.
وأوضح الشحات أن خطة التطوير التي تشهدها الوزارة ليست متعلقة بملف الفساد في صوامع القمح، لافتا أنه جرى تغيير رئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية بأحد الكوادر من الجهاز، مشيرا إلى أنه تم استدعاء أشخاص من نفس المكان يري فيهم الكفاءة لضخ أفكار جديدة.
وتابع الشحات أن الوزارة تقدمت بطرح مناقصة جديدة لاستيراد القمح للمرة الثالثة بعد احجام الموردين عن مناقصتين سابقتين بعد قرار وزير الزراعة بمنع دخول أي نسبة إصابة بفطر “الإرجوت” على أمل أن يتقدم أحد.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا