ملك الأردن يبحث مع وزير الخارجية الأمريكى مستجدات الأزمة السورية

استهل الملك عبد الله الثانى زيارة العمل، التى يقوم بها إلى نيويورك، بلقاء وزير الخارجية الأمريكى، جون كيرى، حيث جرى استعراض مجمل التطورات الإقليمية.
وذكر الديوان الملكى الأردنى فى بيان صحفى – حصل "اليوم السابع" على نسخة منه – أنه تم فى هذا الإطار، بحث مستجدات الأزمة السورية، والجهود المبذولة للتصدى لخطر الإرهاب ومحاربة عصاباته، ومساعى تحقيق السلام فى الشرق الأوسط.
وأكد الملك عبد الله الثانى مجددا دعم الأردن لمساعى التوصل إلى حل سياسى شامل للأزمة السورية، وللجهود الإقليمية والدولية فى الحرب على الإرهاب وتنظيماته، ولمساعى استئناف مفاوضات السلام الفلسطينية - الإسرائيلية استنادا إلى حل الدولتين.
من جانبه، أعرب وزير الخارجية الأمريكى عن تقدير بلاده للجهود التى يبذلها الأردن فى التصدى لمختلف الأزمات فى الشرق الأوسط بكل حكمة واقتدار، مشددا على دعم الولايات المتحدة لقدرات المملكة فى التعامل مع أزمة اللجوء السورى. وحضر اللقاء نائب رئيس الوزراء الأردنى، وزير الخارجية وشؤون المغتربين.
كما التقى الملك عبد الله الثانى رئيس المنتدى الاقتصادى العالمى، البروفيسور كلاوس شواب، حيث تم بحث آليات التعاون المستقبلية بين الأردن والمنتدى، والذى يرتبط منذ سنوات بشراكة مستمرة مع المملكة، نظراً لما تتمتع به من موقع جغرافى مميز وميزات اقتصادية ودور إقليمى محورى.
وتناول اللقاء الترتيبات والجهود التى يتم بذلها لاستضافة الأردن لاجتماعات المنتدى الاقتصادى العالمى حول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والتى ستلتئم للمرة التاسعة فى منطقة البحر الميت فى الأردن خلال شهر مايو من العام المقبل.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا