3 هجمات إرهابية في 3 ولايات أمريكية خلال أقل من 24 ساعة.. وإطلاق نار في واشنطن

— The Telegraph (@Telegraph) September 18, 2016

- إصابة 29 شخصا في انفجار بنيويورك قبل ساعات من انطلاق اجتماعات الجمعية العامة

- تشديد الإجراءات الأمنية في نيويورك.. والسلطات تعترف بعد ساعات من الإنكار بأن الهجوم إرهابي

- مسلح يطعن 8 أشخاص في مينيسوتا.. ومحاولة استهداف 3 آلاف عداء في نيوجيرسي

بعد مرور حوالي أسبوع على الذكرى الخامسة عشر على هجمات 11 سبتمبر، شهدت أمريكا خلال أقل من 24 ساعات مجموعة من الحوادث تراوحت بين هجمات إرهابية وإطلاق نار في 4 ولايات هي نيويورك ومينيسوتا وواشنطن ونيوجيرسي، وذلك قبل ساعات من انطلاق فعاليات الدورة 71 من اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وهز انفجار حي تشيلسي بمنطقة مانهاتن في نيويورك أسفر عن إصابة 29 شخصا، وأنكرت السلطات الأمريكية في البداية وجود دافع إرهابي وراء الحادث إلا أنها عادت واعترفت أن الهجوم إرهابي، بالتزامن مع إعلان تنظيم داعش الإرهابي مسئوليته عن الهجوم وهو ما دفع السلطات إلى تشديد الإجراءات الأمنية، ونشر 1000 عمصر أمن إضافي إلى جانب عناصر من الجيش الأمريكي.

وذكرت الشرطة أن تمشيطا للحي بعد الانفجار أسفر عن العثور على "عبوة أخرى" محتملة على مسافة قريبة.

وقالت قناة (سي.إن.إن) نقلا عن مصادر في أجهزة إنفاذ القانون إن العبوة كانت فيما يبدو إناء طهي بالضغط موصلا عن طريق أسلاك بما قد يكون هاتفا محمولا. وأضافت أنه تم العثور على ورقة عليها كتابة في مكان قريب.

وبدا دي بلازيو متحفظا بشأن طبيعة الانفجار، وقال إن المؤشرات الأولى تقول إنه "عمل متعمد". وأضاف أنه يجرى التعامل مع مكان الانفجار في شارع رئيسي بمنطقة راقية في نيويورك على أنه مسرح للجريمة.

وتابع في مؤتمر صحفي بعد نحو ثلاث ساعات من الانفجار "لا دليل حتى الآن على وجود صلة بالإرهاب، لا يوجد أي تهديد محدد له مصداقية لمدينة نيويورك من أي تنظيم إرهابي حتى الآن".

وقال إن المحققين لا يرون أن هناك صلة بانفجار قنبلة أنبوبية ببلدة سيسايد بارك في ولاية نيوجيرسي. ولم ترد أنباء عن إصابات نتيجة لهذا الانفجار الذي وقع في سلة بلاستيكية للقمامة في مسار سباق خيري للعدو وقالت السلطات إنها تعتقد أن الانفجار عمل متعمد.

وقال مسئول بالبيت الأبيض إن الرئيس باراك أوباما الذي كان يحضر عشاء بالكونجرس في واشنطن وقت وقوع الانفجار "أبلغ بالانفجار في مدينة نيويورك والذي لا يزال سببه قيد التحقيق." وأضاف "سيجرى إبلاغ الرئيس مع توفر معلومات إضافية".

وعاد حاكم حاكم نيويورك أندرو كومو إلى الاعتراف بأن الهجوم إرهابي، لكن لا يوجد أي دلالة على أن له صلة بالإرهاب الدولي.

وفي مينيشوتا، قالت السلطات الأمريكية إن مسلحا يرتدي زيا أمنيا طعن ثمانية أشخاص في مركز تجاري بوسط الولاية قبل أن يقتله ضابط شرطة كان خارج نوبة عمله.

وقال وليام بلير أندرسون قائد شرطة منطقة سانت كلاود للصحفيين إن المسلح ردد عبارات بها ذكر لاسم الله وسأل شخصا واحدا على الأقل إن كان مسلما قبل أن يشرع في طعن ضحاياه في مركز كروسرودز التجاري.

وقال أندرسون في مؤتمر صحفي "هل هذا هجوم إرهابي أم لا؟ لا أود أن أقول ذلك الآن لأننا ببساطة لا نعلم"، موضحا أنه "سنفحص الأمر وعندما نعرف سنعلمكم بكل شفافية"، ولم يذكر شيئا عن هوية الضحايا.

ووقع الهجوم بمنطقة سانت كلاود التي تبعد 97 كيلومترا شمال غرب منيابوليس سانت بول وهو يجيء في توقيت يزداد فيه قلق الولايات المتحدة بشدة من خطر حدوث عنف في أماكن عامة.

وفي واشنطن، ذكرت شبكة "فوكس نيوز" الإخبارية الأمريكية أن شخصين لقوا مصرعهما وأصيب 6 آخرون في إطلاق نار في جنوب شرق العاصمة واشنطن صباح اليوم الأحد.

ونقلت الشبكة الأمريكية عن الشرطة قولها إن طفلا يبلغ من العمر 8 سنوات أصيب بإصابات طفيفة في الهجوم ووقع حادث إطلاق النار بالقرب من باري فارزم، ولم تتمكن الشرطة حتى الآن من تحديد أوصاف المشتبه به.

وقال بيتر نيوشام القائم بأعمال رئيس الشرطة أن اثنين من الرجال لقوا مصرعهم خلال الهجوم، موضحا أن خلاف خلال الحفل الذي كان مقاما في حديقة منزل ربما يكون السببب وراء إطلاق النار، إلا أنه من السابق لأوانه الحديث عن الدوافع.

وفي نيوجيرزي، تولى مكتب التحقيقات الفيدرالي "إف بي آي" التحقيقات في تفجير وقع قرب طريق كان من المخطط أن تقام به فعالية ترعاها قوات مشاة البحرية للركض مسافة 5 كيلومترات من أجل جمع أموال للأعمال الخيرية.

وقال متحدث باسم مكتب المدعي العام في مقاطعة أوشن بنيو جيرزي إن انفجار القنبلة، التي كانت مخبأة في حاوية قمامة، لم يسفر عن أية إصابات. وكانت القنبلة التي وصفت بأنها قنبلة أنبوبية متصلة بأسلاك مع قنابل أخرى لم تنفجر.

وانفجرت القنبلة على طريق السباق الذي من المفترض أن يشارك فيه 3000 عداء وكان العديد من المتسابقين المشاركين في السباق من أفراد القوات المسلحة الأمريكية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا