مسئول روسي: الجيش السوري فقط الملتزم بالهدنة

أعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية اللواء إيجور كوناشينكوف، اليوم الأحد، أن عدد خروقات الهدنة وإطلاق النار على قوات الجيش السوري من قبل المسلحين يتزايد.

وقال كوناشينكوف: "لم يجر أي اتصال مع أي "معارضة معتدلة" في مسائل وقف إطلاق النار حتى الآن، كل طلباتنا للجانب الأمريكي بتوفير الاتصال بالمعارضة المعتدلة أو التأثير عليها لم تأت بنتائج، على العكس عدد إطلاق النار من المعارضة على قوات الجيش السوري والأحياء السكنية يتزايد".

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن المتحدث العسكري: "بمرور أسبوع على دخول اتفاق وقف الأعمال القتالية حيز التنفيذ، يتضح غياب ليس فقط أي تأثير، بل وأي اتصالات من الجاني الأمريكي "بالمعارضة المعتدلة" الموجودة على الأرض في سوريا وليس في العواصم الغربية".

وعن مدى التزام الأطراف بالهدنة، قال: خلال 6 أيام من نظام وقف إطلاق النار، القوات السورية فقط، تلتزم فعليا بحظر الأعمال القتالية.

وكانت طائرات أمريكية قد قصفت يوم أمس نقاطا للجيش السوري في منطقة دير الزور، ما أسفر عن مقتل 62 جنديا سوريا وإصابة أكثر من 100 آخرين.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا