حبس قاتل ابنته وشقيقها ببني سويف 4 أيام على ذمة التحقيقات

قررت نيابة إهناسيا ببني سويف، بإشراف المستشار تامر الخطيب، المحامي العام لنيابات المحافظة، اليوم، الأحد، حبس فلاح ونجله، 4 أيام على ذمة التحقيقات، لاتهامهما بقتل ابنته، خنقا، لتركها منزل الزوجية، وشكهما في سلوكها.

تلقى اللواء محمد الخليصي، مساعد وزير الداخلية مدير أمن بني سويف، إخطارا من اللواء خلف حسين، مدير مباحث المديرية، بوصول "عائشة. ع"، 27 سنة، ربة منزل، جثة هامدة لمستشفى إهناسيا المركزي.

وتبين من التحريات الأولية التي قادها المقدم محمود الشريف، رئيس مباحث مركز شرطة إهناسيا، بإشراف اللواء خلف حسين، مدير مباحث المديرية، أن وراء الجريمة والد المجني عليها ويدعى "ر. ع"، 50 سنة، فلاح، ونجله "إسلام"، 24 سنة، فلاح، شكًا منهما في سلوكها بعدما تركت منزل الزوجية هاربة.

كما تبين من التحريات أن زوج القتيلة حرر محضرا يفيد بتركها للمنزل دون رغبته، وبإبلاغ والدها والذي تمكن من الوصول إليها، وأحضرها لمنزله وأقدم بمعاونة شقيقها بخنقها لتلقى مصرعها في الحال.

تحرر محضر بالواقعة، وضبطت القوات والد القتيلة وشقيقها، وأخطرت النيابة لمباشرة للتحقيق، والتي أمرت بالتصريح بدفن الجثة بعد انتداب الطبيب الشرعي لتشريح الجثة وبيان ما بها من إصابات وسبب الوفاة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا