الإفراج عن الناشط زيزو عبده مع تدابير احترازية

إعتُقل زيزو عبده لأكثر من 135 يوما بتهمة تنظيم إحتجاجات من غير ترخيص، وأمور أخرى.
وقد أُفرج عن عبدو آخر المعتقلين من حركة 6 أبريل، خلال فعالية “الملابس الداخلية” أمام منزل وزير الداخلية ، اليوم الأحد مع تدابير إحترازية، وفقا لمحامي الدفاع  مختار منير.
وقال منير، يجب أن يتواجد “عبدو” في مركز الشرطة من الساعة 06:00 حتي الساعة 10:00، ثلاثة أيام في الأسبوع على مدى 45 يوما كجزء من الإجراءات الاحترازية.
كان قد أُلقي القبض على زيزو عبدو يوم 5 مايو، بتهمة تنظيم إحتجاجات من دون ترخيص، في محاولة لإسقاط النظام، والإنتماء لجماعة محظورة ، وكان قد أُلقي القبض عليه مع المحامي مالك عدلي الذي أُفرج عنه أيضا في وقت سابق من هذا الشهر، وذلك أثناء الإحتجاجات التي قامت بها المعارضين لإتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والمملكة العربية السعودية في إبريل.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا