بعد ساعات من الإنكار.. أمريكا تعترف بأن انفجار نيويورك "عمل إرهابي".. فيديو

بعد ساعات من الإنكار، اعترف حاكم مدينة نيويورك أندرو كومو أن الانفجار الذي هز حي تشيلسي بمنطقة مانهاتن مساء أمس السبت وأسفر عن إصابة 29 شخصا عمل إرهابي، مشيرا إلى أنه لا علاقة له بالإرهاب الدولي.

وقال كومو إن ضررا حقيقيا وقع "إلا أننا سعداء لأنه لم يسقط قتلى"، مهددا بتعقب المسئولين عن الهجوم.

ونشرت الشرطة الأمريكية حوالي ألف عنصر إضافي في وسائل النقل بنيويورك.

وفي وقت سابق، أعلنت السلطات أنها تحقق في الأمر باعتباره عملا إجراميا ليس له صلة حتى الآن بأي تنظيم إرهابي.

وقال بيل دي بلازيو رئيس بلدية نيويورك ومسئولون آخرون بالمدينة إن المحققين استبعدوا فرضية تسرب غار طبيعي لكنهم أحجموا عن تحديد سبب الانفجار.

وبدا دي بلازيو متحفظا بشأن طبيعة الانفجار، وقال إن المؤشرات الأولى تقول إنه "عمل متعمد" وأضاف أنه يجرى التعامل مع مكان الانفجار في شارع رئيسي بمنطقة راقية في نيويورك على أنه مسرح للجريمة.

وذكرت الشرطة أن تمشيطا للحي بعد الانفجار أسفر عن العثور على "عبوة أخرى" محتملة على مسافة قريبة.

وأشارت شبكة "سي.إن.إن" الإخبارية نقلا عن مصادر في أجهزة إنفاذ القانون إن العبوة كانت فيما يبدو إناء طهي بالضغط موصلا عن طريق أسلاك بما قد يكون هاتفا محمولا وأضافت أنه تم العثور على ورقة عليها كتابة في مكان قريب.

وتابع في مؤتمر صحفي بعد نحو ثلاث ساعات من الانفجار "لا دليل حتى الآن على وجود صلة بالإرهاب، لا يوجد أي تهديد محدد له مصداقية لمدينة نيويورك من أي تنظيم إرهابي حتى الآن".

وقال إن المحققين لا يرون أن هناك صلة بانفجار قنبلة أنبوبية يوم السبت ببلدة سيسايد بارك في ولاية نيوجيرزي. ولم ترد أنباء عن إصابات نتيجة لهذا الانفجار الذي وقع في سلة بلاستيكية للقمامة في مسار سباق خيري للعدو. وقالت السلطات إنها تعتقد أن الانفجار عمل متعمد.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا