وهم مجانية الحدائق العامة.. أسعار دخول المتنزهات ارتفعت 100%

لم تعد الحدائق والمتنزهات العامة ملاذا رخيصا للمصريين لقضاء إجازاتهم بسبب ارتفاع الأسعار المبالغ فيه سواء أسعار تذاكر دخول المتنزهات والحدائق العامة، أو أسعار المشروبات والأطعمة المقدمة بداخلها، فلم يعد مبلغ الـ100 جنيه كافيا لفسحة الأسرة.
تفاجأ محمد إمام، الموظف بالإدارة التعليمة بمحافظة الجيزة، من تضاعف أسعار الدخول إلى حديقة الجزيرة المطلة على نهر النيل المجاورة لكوبرى قصر النيل، فبعد أن كان سعر الدخول إلى الحديقة لا يتجاوز الثلاثة جنيهات فى عيد الأضحى الماضى، إلا أن إدارة الحديقة قررت رفعها إلى نحو خمسة جنيهات، وهو ما سيجبر "إمام" على دفع 30 جنيها نظير دخول الحديقة فقط لأسرته المكونة من ستة أفراد، بدلا من 15 كان يدفعها قبل بضعة أشهر، متسائلا: هل أمام الزيادة التى تصل إلى 100% على سعر التذكرة سيكون هناك خدمات مميزة للمواطنين من مقاعد إضافية وألعاب للأطفال، أمام سيبقى الوضع كما هو عليه؟
مفاجأة إمام لم تتوقف عند حد الخمسة جنيهات سعر تذكرة الدخول، لكنه يضيف أن أسعار المشروبات بداخل الحديقة تتجاوز الأسعار التى من المفترض أن تباع فى أماكن تحمل الصفة الحكومية، فبحسب ما يضيفه "إمام" فإن أسعار العصائر تباع دون سعر محدد أو واضح فلكل زبون سعر مختلف.
ويوضح أن العائلات لها سعر قد يتجاوز الـ12 جنيها للمشروب، فيما يصل السعر للشباب إلى نحو 14 جنيها، أما إذا كان الزبون شابا برفقه خطيبته أو مجموعة من البنات فإن سعر المشروب لن يقل عن 15 جنيها، وهو ما يعنى أن إدارة الحديقة تترك المواطن فريسة للمستغلين.
أسعار الألعاب
سعر تذكرة الدخول 1 جنيه، أما سعر تذكرة جميع الألعاب 5 جنيهات للفرد، فيما ترتفع الأسعار للعبة السيارات لتصبح 6 جنيهات للفرد، هكذا أعلنت ملاهى روفيدا للعائلات - الموجودة داخل حديقة الجزيرة – عن أسعارها، اقترب إمام من عامل المسئول عن التذاكر ليسأل عن تكلفة لعب الأطفال لمدة نصف ساعة تقريبا داخل الملاهى، وهو ما حقق له المفاجأة الثالثة، فبحسب ما يقوله إمام إن هذه الأسعار للعبة واحدة لمدة ثلاثة دقائق تقريبا، وهو ما يعنى أن لعب طفليه الصغيرين فى الملاهى لمدة تقترب من النصف ساعة سيكلفه نحو 100 جنيه تقريبا.
ويضيف إمام: تكلفت الفسحة للعائلة فى مكان خصصته الحكومة للعائلات من الطبقات متوسطة الحال نحو 150 جنيها تقريبا نظير دخول الحديقة ولعب الأطفال، وهو المبلغ الذى يراه الرجل مبالغا فيه إلى حد كبير، وخاصة أن مستوى التنظيم والنظافة متدنى للغاية، ولا توفر إدارة الحديقة أى خدمات مقابل سعر التذكرة.
ما يرويه إمام يتطابق إلى حد كبير مع ما قاله أحمد فتحى أحد رواد حديقة الحرية المقابلة لدار الاوبرا المصرية، حيث يقول تكتفى إدارة الحديقة بتذاكر الدخول دون رقابة على مؤجرى الكافتيرا بداخل الحديقة والذين يعملون دون نظام محدد فى البيع، موضحا أن سعر المياه الغازية يتجاوز 10 جنيهات، وسعر زجاجة المياه يصل إلى 5 جنيهات.
المهندس المسئول عن حديقة الجزيرة قال إن إدارة الحديقة لا تتحكم فى أسعار تذكرة دخول الحدائق، مشيرا إلى أن إدارة مشروع الحدائق المتخصصة بمحافظة القاهرة هى المسئولة تماما عن تحديد الأسعار، مضيفا أن أسعار الدخول ارتفعت بالفعل إلى 5 جنيهات بعد أن كانت ثلاثة خلال العيد الماضى.
وتابع المصدر أن الرسوم التى تحصلها إدارة الحديقة هى رسوم دخول الحديقة فقط، ولا تملك إدارة الحديقة أى سلطات رقابية على الأسعار التى يفرضها المستغلون أو المستأجرون على المواطنين نظير المشروبات أو الأطعمة أو ألعاب الملاهى، مشيرا إلى أن كل دور إدارة الحديقة هو تلقى شكاوى المواطنين، ورفعها فى مذكرة لإدارة المشروع التى تتخذ ما تراه من عقوبات على المخالفين، مشددا على ضرورة أن يكون لإدارة الحدائق رقابة على الأسعار حتى لا تتحدد على هوى المستأجر.
وأشار إلى إدارة المشروع بالمحافظة تفتح مزادا يتقدم له أكثر من مستغل أو مستأجر ويفوز من يقدم السعر الأفضل للمحافظة، ومن تنطبق عليه الشروط.
وأضاف أن الإقبال هذا العام تضاعف عن العام الماضى من حيث الإيرادات، موضحا أن أول أيام عيد الأضحى وصلت الإيرادات إلى نحو 60 ألف جنيه تقريبا، فى مقابل 30 ألفا العام الماضى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا