وكيل «إعلام» النواب: مرافقة الوفد البرلماني للسيسي يقوي دور السلطة التشريعية

قال أحمد شمندر وكيل لجنة الإعلام بمجلس النواب إن الوفد البرلماني المرافق للرئيس عبد الفتاح السيسي في زيارته لنيويورك سيعمل على توضيح حقيقة الوضع والصورة الحقيقية لمصر وأنها تبدأ بداية جديدة، مضيفا أن أعضائه سيوصلون رسالة هامة لأمريكا بأن مصر لديها نواب على قدر المسئولية وأنهم يمارسوا مهامهم النيابية بدون أي ضغوط أو توجيه.
وأوضح في تصريح لشبكة الإعلام العربية “محيط” أنه هذه هي المرة الأولى لمرافقة وفد برلماني للرئيس في زيارة خارجية، معتبرا أن ذلك يقوي دور السلطة التشريعية لأنهم وكلاء للشعب في أي جهة ما يعطي دفعة قوية للرئيس وكونه مؤيد من قبلهم ويقفون بجواره في أي مكان.
وأشار شمندر إلى تذبذب العلاقات المصرية الأمريكية خلال السنوات الماضية ما يجعل من الزيارة نقطة ارتكاز لمرحلة جديدة مع الرئيس الأمريكي القادم، مضيفا أن ذلك سيعمل على توضيح وجهات النظر وفتح صفحة جديدة مع الرئيس الجديد دون أن يتعامل مع القيادة المصرية وفق نهج الرئيس الحالي باراك أوباما.
وقال إن بعض الصحف الأمريكية تم توجيهها من قبل التنظيم الدولي للإخوان وكذلك وجهت صحف مدفوعة الأجر إساءة لمصر ما يجعل الزيارة تضع مصر على الطريق الصحيح لدى الحكومة الأمريكية والشعب هناك.
وكان وفد برلماني من أكثر من 20 نائبا قد غادر القاهرة لزيارة الولايات المتحدة الأمريكية خلال مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي في فعاليات الدورة الـ71 للجمعية العامة للأمم المتحدة.‎

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا