في ذكرى عيد ميلاد عبلة كامل.. برعت في الأدوار الشعبية والأرستقراطية والفتاة العانس.. وكفيفة «وجهة نظر» نقطة تحول لها في عالم الكوميديا

لم تكن بالجمال الصارخ الذي يجعلها من نجمات الصف الأول أو من ذوات الطلات اللافتة للنظر، ولكنها اتخذت أسلوبا آخر تقتحم به عالم الفن وهو أسلوب التلقائية والبساطة، حتى أسرت قلوب الجمهور، فهي لم تهو الظهور في وسائل الإعلام، لإجراء الحوارات والإدلاء بالتصريحات الخاصة، فهي إنسانة تعشق العزلة وتكتم أخبارها، تعيش هي وأسرتها بعيدا عن ضجيج الإعلام وصخبه، إنها الفنانة عبلة كامل التي تحتفل اليوم بعيد ميلادها الـ56 .

ولدت عبلة كامل في مدينة نكلا العنب التابعة لمركز إيتاي البارود بمحافظة البحيرة عام 1960، وكأي فتاة تعيش في الأقاليم التزمت بتعليمها ودراستها، فقد التحقت بكلية الآداب وفور تخرجها عام 1984 التحقت بمسرح الطليعة، حيث شاركت في أول عمل لها وهو مسرحية "نوبة صحيان".

شاهدها الفنان محمد صبحي حتى وقف على موهبتها وقدراتها الفنية ليرشحها معه في مسرحية "وجهة نظر"، والتي أثبتت من خلالها تفوقا وتألقا كبيرا، فقد جسدت دور الفتاة "الكفيفة"، وبرعت فيه بما يحمله من تركيز في نظرة عيونها.

وحققت عبلة كامل شهرة كبيرة بالمشاركة في تلك المسرحية، ونالت قبولا كبيرا بين الجمهور والنقاد والمخرجين أيضا، وبالتالي تم ترشيحها في العديد من الأدوار التي جسدت فيها مختلف الشخصيات، منها دور الزوجة الشعبية في "لن أعيش في جلباب أبي" والفتاة الأرستقراطية في مسلسلي "أين قلبي" و"هوانم جاردن سيتي".

كما شاركت كبار النجوم من بينهم يحيى الفخراني في مسلسل "ليالي الحلمية"، ومع ليلى علوي في المسلسل الأشهر "حديث الصباح والمساء"، وتألقت في مسلسل "العندليب وحكاية شعب"، وفي مسلسلات "الشهد والدموع" و"ريا وسكينة" و"عفاريت السيالة"، ومع الفنان جمال سليمان في مسلسل "أفراح إبليس".

وبرعت عبلة كامل في دور الزوجة التي تعاني من سوء سلوك زوجها في مسلسل "المال والبنون"، كما شاركت في بطولة مسلسل "سلسال الدم" في الجزء الثالث بعد تفوقها في جزئيه الأول والثاني.

وبرعت أيضا في دور الفتاة العانس التي تنظر فرصة للزواج بأي وسيلة في مسلسل "امرأة من زمن الحب" مع النجمة سميرة أحمد ومحمد رياض ورشوان توفيق، كما وقفت أمام سيدة الشاشة في مسلسل "ضمير أبلة حكمت"، لتنافس كبار النجوم وتتفوق عليهم فقد شاركت أمام سميرة عبد العزيز وحسن حسني وصابرين وأحمد مظهر.

ولم يتوقف نجاحها وتألقها على الدراما فقط، بل تفوقت وسجلت نجاحا وانتشارا كبيرا على شاشة السينما فقد كان لها حضور كبير في عدد كبير من الأعمال التي حازت على قبول الجمهور منها فيلم "اللمبي"، و"بلطية العايمة"، و"عودة الندلة"، و"خالتي فرنسا"، و"كلم ماما"، و"سواق الهانم"، و"يوم حلو ويوم مر"، و"التعويذة".

وتزوجت عبلة كامل في أول حياتها الفنية من المخرج أحمد كمال وأنجبت منه ابنتين، انفصلت عنه في هدوء ثم تزوجت من الفنان محمود الجندي ولم تستمر زيجتهما طويلا لينفصلا في هدوء أيضا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا