قبل أيام من بدء الدراسة.. وزير التعليم يضع خطة محكمة لضبط المدارس ومتابعة الصيانة والكتب.. مصادر: حصر نتائج استطلاع إلغاء الميدتيرم وإعلانها غدا.. واستمرار قبول تظلمات الدور الثانى للثانوية للأربعاء

أكدت مصادر مسئولة بوزارة التربية والتعليم، أن الدكتور الهلالى الشربينى، وزير التربية والتعليم، كلف قيادات الوزارة بوضع خطة مرور على المدارس فى كافة المحافظات، وذلك فى إطار الاستعداد لانطلاق العام الدراسى الأسبوع المقبل.
وأضافت المصادر، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن الخطة شملت كافة رؤساء الإدارات المركزية بالديوان ونائب الوزير لشئون التعليم الفنى الدكتور أحمد الجيوشى، وبعض رؤساء القطاعات، مؤكدة أن خطة المتابعة بدأت اليوم الأحد وتستمر حتى الثلاثاء، على أن يتم توزيع المحافظات على القيادات.
وأوضحت المصادر، أن الخطة تضمنت المرور والتفتيش على المدارس، والتأكد من جاهزيتها، سواء ما يتعلق بأعمال الصيانة البسيطة ومراجعة زجاج النوافذ والمقاعد ومدى صلاحيتها لاستقبال الطلاب، إضافة إلى مراجعة قواعد السلامة، مشيرة إلى أنه سيتم أيضاً إعداد تقرير حول موقف الكتب الدراسية فى كل محافظة، والنسب التى وصلت إلى المديريات على أرض الواقع، وسبب تأخر وصول الكميات المطلوبة فى بعض المحافظات، لافتة إلى أنه سيتم عرض التقرير على الوزير.
وأشارت المصادر إلى أن الإدارة المركزية لنظم وتكنولوجيا المعلومات بدأت اليوم، الأحد، تجميع استطلاع رأى الطلاب وأولياء الأمور حول قرار إلغاء امتحانات الميد تيرم واستبداله باختبارات الشهر، لمعرفة نتيجة الاستفتاء الذى تم طرحه على موقع الوزارة خلال الفترة السابقة.
وأكدت المصادر، أنه سيتم إعلان نتيجة الاستفتاء غداً، الاثنين، خلال المؤتمر الصحفى الذى يتم فيه استعراض استعدادات الوزارة للعام الدراسى، وحسم مصير القرار، ولو أظهرت نتيجة الاستفتاء رفض القرار فلن يتم إجبار الطلاب وأولياء الأمور عليه، وسيتم عودته إلى قطاع التعليم العام لإجراء التعديلات التى اقترحها أولياء الأمور بمعرفة المتخصصين.
وأكدت المصادر، أن وزير التعليم الهلالى الشربينى، سوف يستعرض أيضاً، خلال المؤتمر، الموقف النهائى للكتب الدراسية ونسبة ما تم توريده إلى المديريات والإدارات وموقف الصيانة، ولائحة الانضباط المدرسى وتنفيذ الكتاب الدورى رقم 17 لسنة 2016 والخاص بإعادة توزيع المعلمين طبقاً لنسب العجز والزيادة بين المديريات والإدارات التعليمية، لافتة إلى أنه سيتم أيضاً الإشارة إلى خطة الوزارة للحد من ظاهرة الدروس الخصوصية وتفعيل المجموعات الدراسية "التقوية"، داخل المدارس.
من جانبه، قال محمد سعد، رئيس الإدارة المركزية للتعليم الثانوى ونائب رئيس امتحانات الثانوية العامة، إن لجان الإدارة بكنترولات الثانوية العامة تواصل تلقى تظلمات طلاب الثانوية العامة الدور الثانى على نتائجهم حتى الأربعاء المقبل، بعد توقفها خلال إجازة عيد الأضحى المبارك.
وأضاف نائب رئيس امتحانات الثانوية العامة، فى تصريح خاص لـ" اليوم السابع"، أن عدد الطلاب الذين تقدموا بتظلمات على نتائجهم بامتحانات الدور الثانى لا يتجاوز الـ"1000" طالب وطالبة، موضحاً أن هناك حالتين فقط يحق لهما التظلم، وهما الطالب الذى رسب فى الامتحانات، ومن دخل الدور الثانى بالدرجة الفعلية للمادة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا