أمريكية تبيع ثلاجة وبداخلها جثة والدتها

ألقت السلطات بولاية كارولينا الشمالية الأمريكية القبض على مختلة عقليا بعد العثور على جثة والدتها مجمدة داخل ثلاجة (فريزر) كانت قد باعتها لأحد جيرانها بمبلغ 30 دولارًا.

المرأة التي تدعى مارسيلا جان، تبلغ من العمر 56 عاما، وقد تم اعتقالها إلى الجنوب من مدينة جولدسبورو حيث تم العثور على جثة والدتها.

وقد لجأت إلى حيلة لتمنع المشتري من فتح الثلاجة التي كانت مغلقة بشريط لاصق مدعيةً أنه لا ينبغي فتحها حالًا، حيث قالت للمشتري إنها تحوي في داخلها محتويات مجمدة وصفتها بأنها ذكرى لحقبة قديمة، وأن بعضا من أصدقائها سوف يمرون لأخذها.

ولم يلتزم الجار بالتوجيهات بعد أن نفد صبره بعد أن تأخر الناس المفترضين لاستلام الذكرى، حيث قام بفتح الثلاجة بعد ثلاثة أسابيع من الشراء ليفاجأ بالجثة داخلها.

وتشير التحقيقات إلى أن الوفاة كانت طبيعية، للأم البالغة من العمر 75 عاما.

وقالت الشرطة في جولدسبورو إن السيدة تواجه اتهاما بعدم الإبلاغ عن الوفاة، فيما ذكر المشتري أنها ادعت أنها كانت تنوي الذهاب إلى غرب فيرجينيا لتقابل والدتها هناك.

وقد عثر على الثلاجة في غرفة الشاري وهي موصولة بالكهرباء.

وكانت آخر مرة شوهدت فيها المرأة المتوفية في أغسطس 2015 بحسب الشرطة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا