نواب البرلمان يرحبون بالمباردة الليبية لبيع النفط بالجنيه المصرى.. ويؤكدون: المقترح يدعم الاقتصاد المصري لكنه «حماسى» ولا يمكن تطبيقه

لاقى مقترح الجيش الليبى على لسان مستشارة صلاح عبد الكريم بتصدير النفط الليبى بالجنيه دعما للعملة المصرية ترحيب وإشادة من نواب البرلمان ، وسط إشادة بالموقف الليبى ، إلا أنهم فى الوقت نفسه استبعدوا إمكانية إيجاد آلية لتطبيق المقترح على أرض الواقع فى ظل عدم جدواه.

وفى هذا الصدد يقول النائب محمد فؤاد المتحدث الرسمى باسم الكتلة البرلمانية لحزب الوفد، إن المقترح الليبى بتصدير النفط الليبى بالجنيه المصرى دعما للاقتصاد المصرى يأتى فى إطار الأفكار الحماسية، مثلها مثل تحويل تعريفة قناة السويس للجنيه كبديل للعملات الأجنبية.

وأضاف فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" أن احتياجتنا كمصريين للعملة الصعبة والعملات الأجنبية تقدر بـ80 مليار دولار سنويا ولن نستطيع الاستغناء عن العملات الأجنبية.

وأشار إلى أن هذا المقترح تطبيقة على أرض الواقع سيكون صعبا للغاية بل وأقرب للمستحيل باعتباره لن يضيف جديدا

فيما رحَّب النائب محمود يحيى، عضو لجنة الشئون الخارجية بمجلس النواب، بالمقترح الليبى بتصدير النفط الليبى بالجنيه المصرى دعمًا للاقتصاد المصرى، وقال إنها خطوة محمودة من الجانب الليبى وتحسب له.

وعن جدوى المقترح وإمكانية تنفيذه على أرض الواقع قال "يحيى" فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" إنه فى حال مازالت ليبيا تصدر النفط بنفس الكميات التى كانت عليها الحالة قبل الثورة ففى هذه الحالة سيحصل الجنيه المصرى على دعم كبير فى سوق العُملات، خاصة أن المستوردين للنفط الليبى سيبحثون عن الجنيه المصرى لتدبير احتياجاتهم النفطية.

وأشار إلى أن نجاح هذا المقترح يتوقف على آلية تنفيذه عمليًا، باعتبار أن هذا المقترح يحتاج إلى آلية تضبطه فى السوق لتحقيق نتائج إيجابية.

ومن جانبه قال النائب أحمد فرغلى أمين سر اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، إن خطوة تصدير النفط الليبي بالجنيه المصري، لرفع قيمته أمام العملات الأجنبية، لا تعد حلا فى دعم الجنيه المصرى أمامالدولار، مرجعا السبب وراء ذلك الامر أن الجنيه عملة غير دولية.

وتابع فرغلى فى تصريح لـ"صدى البلد"، أن الحل لخفض قيمة الدولار أمام الجنية تتمثل فى زيادة الصادرات مقابل الواردات، وخاصة أن هناك فجوة كبيرة بين العرض والطلب، لافتا إلى أن قلة الورادت تساهم فى دعم الاقتصاد بالاضافة إلى تنشيط السياحة.

ولافت أمين سر اللجنة الاقتصادية بالبرلمان إلى أن، الحلول الاخرى غير مجدية، بالاضافة إلى ضرورة الاعتماد على الحلول الداخلية التى تسهم فى بناء الاقتصاد.

وكان الدكتور صلاح عبدالكريم، مستشار القوات العربية الليبية، عرض فى تصريحات له تصدير النفط الليبي بالجنيه المصري، لرفع قيمته أمام العملات الأجنبية، مؤكدًا على الأخوة بين الشعبين المصري والليبي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا