تركيا تقترح الاستغناء عن الدولار في تجارتها مع روسيا

تسعى أنقرة إلى اعتماد نظام جديد للتجارة مع روسيا، يهدف لاستخدام عملتي البلدين (الليرة التركية والروبل الروسي) في الحسابات التجارية بينهما، ما سيعزز مواقع العملتين أمام الدولار.
نقل موقع "فيستي" الاقتصادي الروسي اليوم الجمعة عن صحيفة "Gunes" التركية أن الرئيس رجب طيب أردوغان اقترح على الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين الابتعاد عن عملة الدولار في التجارة بين روسيا وتركيا، واعتماد إما الليرة التركية أو الروبل الروسي في الحسابات التجارية بين البلدين.
وسيعود ذلك بحسب رأي الرئيس التركي بالمنفعة على كل من روسيا وتركيا، إذ ستساهم التجارة بالعملات الوطنية في تعزيز مواقع الليرة التركية والروبل الروسي، وبذلك ستتقلص الضغوطات على عملتي البلدين.
وليس مفاجئا هذا الاقتراح، إذ أن سعر صرف الليرة التركية يندرج ضمن أولويات القيادة التركية، لاسيما بعد هبوط سعر صرف الليرة مقابل الدولار مؤخرا، وارتفاع معدل التضخم بنسبة 8% على أساس سنوي، وبذلك تسعى القيادة التركية إلى تخفيف الضغوطات عن الليرة التركية.
ويبلغ حجم التبادل التجاري بين روسيا وتركيا نحو 30 مليار دولار سنويا، لكن حجم التجارة تراجع العام الجاري بعدما فرضت موسكو قيودا على أنقرة دخلت حيز التنفيذ مطلع العام الجاري، عقب اسقاط تركية لمقاتلة روسية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا