اﻷردن: تحديد هوية المعتدين على المواطن المصري

يواصل رجال الأمن العام فى الأردن البحث، عن أربعة أشخاص اعتدوا بالضرب على الشاب المصرى إبراهيم مصطفى درويش (28 عاما)، والذى يعمل بودى جارد بأحد مطاعم ‫‏العاصمة عمان.
وقال مصدر أمنى أردنى لموقع “عمون” إن المطلوبين معروفون لدى الأمن، وقد توجه رجال الأمن أكثر من مرة إلى منازلهم وقام بتفتيشها دون أن يصلوا إليهم مشددا على أنالأمن كثّف إجراءات البحث عنهم لتقديمهم أمام العدالة.
وتواصل السفير خالد ثروت سفير مصر فى الأردن مع وزير الخارجية الأردنى للتأكيد على ضرورة سرعة القبض على الجناة المعتدين على مواطن مصرى فى عمان، فيما تلقى رئيس القسم القنصلى بالسفارة المصرية فى عمان رسالة من مدير مكتب وزير الداخلية الأردنى، تفيد متابعة وزارة الداخلية لقضية المواطن.
وأوضحت السفارة المصرية فى الأردن أن الحالة الصحية للمواطن قد تحسنت وأنه خرج من المستشفى، وجارى المتابعة للتأكد من وجود محام للدفاع عن مصالحه، وتقوم السفارة من جانبها بالمتابعة الحثيثة لهذه القضية للتأكد من حصول المواطن على كافة حقوقه.
وقال سفير مصر بالأردن خالد ثروت فى تصريحات خاصة لليوم السابع، السبت الماضى، إن المواطن المصرى المعتدى عليه خرج من المستشفى بناء على رغبته، موضحا أنه يقيم فى منزل صاحب عمله ويزوره الطبيب بشكل يومى للاطمئنان على حالته.
وأكد السفير المصرى فى الأردن أن محامى السفارة ومندوبين من القنصلية قد زاروا المواطن المصرى للاطمئنان عليه، مؤكدا أنه اتصل شخصيا بأسرته فى مصر لطمأنتهم على حالة نجلهم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا