تقرير حكومى: يكشف إزالة 85% من التعديات على 4 بحيرات شمالية

تواصل الهيئة العامة للثروة السمكية بوزارة الزراعة ، خطتها التنفيذية للنهوض بالإنتاج السمكى فى مصر ، بحملات مكثفة لإزالة جميع مخالفات التعديات على 4 بحيرات شمالية. خاصة "المنزلة والبرلس" بالتنسيق مع شرطة المسطحات المائية، والوزارات المعنية، حيث تشمل المخالفات مزارع مقامة بالمخالفة داخل المسطح المائى، وإقامة جسور وطرق صيد مخالفة، وإقامة أماكن لتربية المواشى ومنازل واستزراع نباتى.
فيما كشف تقرير صادر عن الهيئة العامة للثروة السمكية، بشأن التعديات على البحيرات الشمالية منذ الثورة وحتى الآن، يوضح أن حملات الإزالة أسفرت عن إزالة 85 % من إجمالى تعديات ببحيرة المنزلة البالغة مساحتها 35 ألف فدان، وبحيرة البرلس البالغ مساحتها 12 ألف فدان، ومريوط البالغ مساحتها 10 آلاف فدان، وأدكو البالغ مساحتها 12 ألف فدان، عن طريق استخدام كراكات وحفارات حديثة، وضبط جميع اللنشات المخالفة.
وقال مصدر مسئول بالهيئة العامة للثروة السمكية، فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، إن الهيئة تعمل حاليا على تنمية وتطوير البحيرات المصرية وتعظيم الاستفادة من إمكانياتها الاقتصادية ومساهمتها فى تطوير المجتمعات المحيطة بها، والنهوض بالاستزراع السمكى البحرى،والاستزراع التكاملى فى الصحراء، والذى يعتمد على الاستفادة المثلى من المياه لإنتاج أكثر من محصول منتج زراعى من نفس وحدة المياه، ومنع الصيد الجائر.
وأكد المصدر، أن هناك تنسيقا كامل مع وزارات الرى والبيئة والإسكان والداخلية، والصحة والتنمية المحلية، لإعادة معالجة مياه الصرف الصحى والصناعى بالبحيرات الشمالية، والحد من تلوث مياه الصيد وإعادة تأهيل البحيرات، من خلال تطهير البواغيز، ومكافحة مشكلة الصرف الزراعى والصناعى فى المسطحات المائية، وإعلان بعض المناطق كمحميات يحظر فيها الصيد إلى حين نمو الذريعة السمكية.
وأوضح المصدر، أن الهيئة تقوم حاليا بإنشاء العديد من مفرخات بحرية، وذلك للقضاء على صيد الذريعة للنهوض بالأسماك البحرية والتفوق فى الكميات المنتجة من "الدنيس" والقاروص"، وعمل أقفاص ومزراع سمكية لزيادة الإنتاجية من المياه العذبة، بالاضافة إلى الحد من التعديات على البحيرات الشمالية وتلوث مياه الصيد فى هذه المناطق وخاصة بحيرة المنزلة نظرا لأنها أكثر البحيرات تصب فيها مياه الصرف وأكثرها تعديات، والتوسع فى القروض الصغيرة ومتناهية الصغر، وتحفيز الاستثمار فى قطاع ثلاجات الحفظ والنقل المبرد للاستفادة من الإنتاج السمكى وتحفيز الصناعات المرتبطة به.
وأضاف المصدر، أنه من بين الإجراءات لتنمية الثروة السمكية وزيادة الإنتاجية، استغلال المساحات المائية البحرية المتاحة، والتى تقدر بحوالى أربعة عشر مليون فدان، والنهوض بمستوى معيشة الصيادين وأسرهم وفتح الآفاق أمام تجهيزهم بأحدث المعدات ووضع آليات للنهوض بصناعة الصيد بالبحار مع تنظيم ذلك مع دول الجوار، وإنشاء مفرخات بحرية، وذلك للقضاء على صيد الذريعة للنهوض بالأسماك البحرية، والتفوق فى الكميات المنتجة من "الدنيس" و"القاروص"، وعمل أقفاص ومزارع سمكية لزيادة الإنتاجية من المياه العذبة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا