شقيق خادم الحرمين يغادر القاهرة بطائرة إسعاف للرياض بعد إصابته بوعكة صحية

غادر القاهرة مساء اليوم الأمير تركى بن عبدالعزيز شقيق خادم الحرمين الشريفين متوجها بطائرة إسعاف خاصة إلى الرياض لإستكمال علاجه من وعكة صحية أصابته خلال الفترة الماضية.

وصرحت مصادر مطلعة بمطار القاهرة أن الأمير تركى بن عبدالعزيز (86 عاما) توجه فى سيارة إسعاف مجهزة حتى طائرة الإسعاف التى توجهت بمرافقة طبيب إلى الرياض بينما غادر عدد من أسرة الأمير تركى على طائرة خاصة متوجهة إلى الرياض.

يذكر أن الأمير تركى بن عبدالعزيز، من مواليد 1930، وهو الإبن الـ21 من أبناء الملك عبد العزيز الذكور من زوجته الأميرة حصة بنت أحمد السديرى، وسمى تركى الثانى لأنه ولد بعد وفاة أخيه الأكبر تركى الذى توفى عام 1918 وكان عين فى 10 أكتوبر 1957 أميرًا لمنطقة الرياض بالنيابة، وذلك لسفر أمير المنطقة سلمان بن عبد العزيز برفقة الملك سعود بن عبد العزيز إلى لبنان، وفى 1969 عين نائبًا لوزير الدفاع وظل يتولى هذا المنصب حتى عام 1983، وقد غادر بعد ذلك السعودية وأقام بمصر مع أسرته وعاد للسعودية فى عام 2005 لتشييع شقيقه الأكبر الملك فهد بن عبد العزيز وعاد مرة أخرى عام 2011 إلى الرياض ليوزع إقامته بين المملكة ومصر.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا