كيف تحول طفل فقير لا يجيد القراءة لأشهر رجل أعمال فى نيويورك؟

النجاح دائما حليف المجتهدين الذين يصرون دائما على تذليل العقبات أمامهم بغض النظر عن الظروف التى يجدون أنفسهم فيها، "دايموند جون" خير مثال على ذلك، فقبل أعوام كان مجرد طفل يبلغ من العمر 10 أعوام تطلق والداه ليجد نفسه وأمه يتحولان من الطبقة المتوسطة إلى الفقيرة فى غمضة عين، ولتزيد الأوضاع سوءا كان يعانى عسر القراءة والكتابة، فاعتبره مدرسوه فاشلا، ليثبت لهم بعد سنوات كيف يكون النجاح بعدما أصبح رائد أعمال يمتلك استثمارات بـ6 مليارات دولار وهو لا يزال لم يتجاوز الـ46 عاما.
"اسمع، سيكون عليك أن تعرف ما الذى ستفعله فى حياتك بطريقة أو بأخرى" هكذا قالت له أمه بعدما حصلت على الطلاق وأصبح هو "رب المنزل" وبدأ يعمل فى عمر العاشرة مقابل 2$ فى الساعة فى كوينز بنيويورك، حسبما قال لمجلة "بينزنس إنسايدر"، مضيفا أنه أخبر أمه بأنه يريد إنشاء شركة للملابس للشباب، فعلمته حياكة القبعات الصوف.
وأضاف فى حوار مع المجلة أنه بدأ فورا فى شراء القماش الرخيص، وخيط 80 قبعة وباع الواحدة مقابل 10 دولارات، ليصبح معه 800 دولار، فلم ينتظر للغد، بل ذهب لشراء المزيد من القماش والخيط لحياكة المزيد فى اليوم نفسه.
وعندما رأت الأم طموح وشغف ابنها، قررت بعد أعوام أن ترهن منزلها مقابل 100 ألف دولار لتمويل عمله الذى أطلقه رسميا عام 1992، وصمم علامة الملابس التجارية "فوبو" بينما كان يعمل نادلا فى مطعم "رد لوبستر"، وبعدها ذاع صيت علامته التجارية وبدأت ترتديها أسماء ذات ثقل فى عالم الموسيقى.
وأضاف جون "حتى بعدما بدأ منتجنا يظهر فى أشهر الفيديوهات الموسيقية، كنت لا أزال أعمل بدوام كامل فى مطعم رد لوبستر، فالبنسبة للناس فوبو كانت شركة ضخمة، لكنهم لم يعرفوا أننى كنت لا أزال أقدم الجمبرى والبسكويت فى المطعم"، مشيرا إلى أنه استقال من المطعم عام 69 وبدأ يعمل بكل طاقته فى "فوبو".
وبدأ حلم جون يصبح أكبر فيقول "عندما جمعت أول مليون دولار، أدركت كم كنت فقيرا"، واستطاع جون تحويل منزل والدته إلى سلسلة أعمال ناجحة حققت 350 مليون دولار خلال أول ستة أعوام، أما اليوم فحققت "فوبو" أكثر من 6 مليارات دولار مبيعات حول العالم.
وبعدما خفت صيت العلامة التجارية "فوبو" عام 2000، ذاع صيت جون أكثر كرجل أعمال عصامى ناجح فى نيويورك وظهر ببرنامج تلفزيون الواقع "Shark Tank" وكان أحد المستثمرين ضمن لجنة تحكيم لتحديد الأفكار الصالحة للدخول فى سوق العمل وتدريب رواد الأعمال على كيفية إطلاق أفكارهم ومشاريعهم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا