هدّى نفسك.. الإجهاد والتوتر يقللان الخصوبة ويضعف فرص الحمل بنسبة 40%

سلطت صحيفة "ديلى ميل" الضوء على دراسة علمية حديثة، حيث أفادت أن النساء اللاتى يتحملن فوق طاقتهن أقل عرضة للحصول على الحمل بنسبة 40%.
وقال الأطباء إن الزوجة السعيدة والتى لا تعانى من أى إجهاد لديها فرصة أكبر فى الحصول على الحمل، حيث إن التوتر والاحتمال فوق الطاقة يؤثر بالسلب على الخصوبة.
ووفقا لبحث أجرته جامعة كنتاكى فى لويسفيل، وجد الباحثون أن النساء اللاتى تعرضن للإجهاد خلال فترة التبويض أقل عرضة للخصوبة بنسبة تتعدى 40%.
ووجد الباحثون أن النساء اللاتى يشعرن بالإجهاد والتوتر معظم أيام السنة هن أقل احتمالاً للحصول على الحمل بنسبة 45% مقارنة بالنساء الأخريات.
وتؤكد النتائج التى نشرت هذا الأسبوع فى مجلة حوليات علم الأوبئة، أن الضغوط يجب النظر إليها بصورة أوسع لتأثيرها على الخصوبة.
وأضاف الباحثون أن النساء يجب عليهن اختيار المهام السهلة فى العمل خاصة للاتى لم ينجبن من قبل، مع تناول الأطعمة التى تقلل الإجهاد والتوتر مثل المكسرات والليمون والنعناع واللبن.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا