ضبط اثنين بشركة صرافة مغلقة لإتجارهما بالنقد الأجنبي في السوق السوداء

نجح ضباط الإدارة لمباحث الأموال العامة بوزارة الداخلية في ضبط صراف ومدير حسابات إحدى شركات الصرافة الموقوفة؛ لإتجارهما بالنقد الأجنبي خارج السوق الرسمية، وبحوزتهما كمية كبيرة من العملات المحلية والأجنبية.
وكانت معلومات قد وردت إلى ضباط الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة أكدتها التحريات السرية، مفادها قيام كل من المدعو أشرف إ.م (42 سنة، صراف باحدى شركات الصرافة)، مقيم بمصر الجديدة، والمدعو عادل ى.ع (49 سنة، مدير حسابات بذات الشركة)، مقيم بمدينة نصر، بالاتجار غير المشروع فى النقد الأجنبى؛ وذلك بالرغم من إصدار قرار بالغلق للشركة محل عملهما وإيقاف تراخيصها، لممارسة القائمين عليها نشاطاً واسعاً فى الاتجار غير المشروع بالنقد الأجنبى.
وعقب تقنين الإجراءات الأمنية اللازمة، تم ضبطهما حال تعاملهما بالنقد الأجنبي، وبحوزتهما، 7 ملايين و75 ألفا و400 جنيه، و342 الفا و200 دولار أمريكى، و154 الفا و500 يورو، و10 الاف جنيه استرلينى، و100 الف درهم إماراتى، و51 الفا و700 ريال سعودى، و100 الف و877 ريالا قطريا، و204 آلاف و70 كرونا سويديا، و35 ألفا و200 دولار أسترالى، و5 آلاف و210 دينارات ليبية، ومليون و580 الفا و75 دينارا عراقيا، و1564 دينارا أردنيا، و58 ريجتا ماليزيا، و13 ألفا و450 كرونا نرويجيا، و11 الفا وكرونا دنماركيا، و700 دولار كندى، و4 آلاف و500 جنيه سوداني، و20 دينارا تونسيا، و845 ليرة تركية، و310 روبيات هندية، و183 يوانا صينيا و100 روبل روسي.
وبمواجهتهما بما أسفر عنه الضبط والتفتيش، اعترفا بنشاطهما الإجرامى فى مجال الاتجار غير المشروع فى النقد الأجنبى، وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة، والعرض على النيابة التى باشرت التحقيق.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا