الدفاع يطالب بإخلاء سبيل متهمة باغتيال النائب العام بضمان حبس زوجها

نفت بسمة رفعت، إحدى المتهمات فى قضية اغتيال المستشار هشام بركات، النائب العام الراحل، عقب خروجها من القفص بناءً على طلب دفاعها، اشتراكها فى الواقعة محل القضية، قائلةً إنها تم اقتيادها إلى مكان غير معلوم، وهناك تعرضت للتعذيب بطرق عديدة.

وقالت المتهمة إنه تم ترحيلها إلى سجن القناطر، دون أن يتواجد معها محام، ومنذ ذلك الحين تم حبسها على ذمة القضية بصفة احتياطية إلى أن تمت إحالة القضية إلى الجنايات.

فيما عقب الدفاع بأنه وجميع هيئة الدفاع يطالبون بإخلاء سبيل المتهمة، فلا ضرر على القضية من إخلاء سبيل متهمة، خاصة أن زوجها متهم هو الآخر وفى قبضة العدالة.

كانت نيابة أمن الدولة العليا، أمرت بإحالة المتهمين إلى محكمة الجنايات، بعدما أسندت إليهم اتهامات: استهداف وتفجير موكب النائب العام الراحل هشام بركات في يونيو من العام الماضي بمنطقة مصر الجديدة عن طريق تفجير عبوات ناسفة أثناء انتقاله من منزله إلى مكان عمله، ما أسفر عن استشهاده، وإصابة عدد من أفراد الحراسة، فضلًا عن تخريب وإتلاف العديد من الممتلكات العامة والخاصة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا