الأهلى يبدأ حملة الدفاع عن الدورى أمام الإسماعيلى.. الليلة

يستهل الأهلي رحلة الدفاع عن بطولة الدوري الممتاز هذا الموسم حين يستضيف منافسه الإسماعيلي التاسعة مساء اليوم ، السبت، على ملعب بتروسبورت بالتجمع الخامس ضمن الجولة الأولي للمسابقة ويأمل الأحمر فى اقتناص أول 3 نقاط خلال هذه المواجهة الصعبة تمنح لاعبيه دفعة معنوية كبيرة لمواصلة المشوار نحو الاحتفاظ باللقب.
الأهلي هو النادي الأكثر تتويجا بلقب الدوري برصيد 38 مرة ويليه الزمالك في المركز الثاني بعدما حصد 12 لقبا،ثم الإسماعيلي في المركز الثالث برصيد 3 ألقاب ،ويعد النادي الأحمر أول فريق يحقق لقب البطولة دون التعرض لأي هزيمة وحدث ذلك في موسم 1975-1976،وهو أيضا صاحب الرقم القياسي لعدد مرات الفوز المتتالي إذ حققها 9 مرات متتالية من موسم 1948-1949 وحتى موسم 1958-1959.
يدخل الأحمر اللقاء بروح جديدة بعد التغييرات الكبيرة التي طرأت على شكل الفريق فى الصيف الماضي بإعادة حسام البدري لتولي المهمة الفنية بدلا من الهولندي مارتن يول إضافة إلي الصفقات التي تم التعاقد معها وهى ميدو جابر ومحمد الشناوي وجونيور اجاي ومروان محسن واكرم توفيق وعلى معلول.
الجهاز الفني يُدرك أهمية الفوز أمام الدراويش وصعوبة اللقاء أيضا لذا أقام الفريق معسكرا مغلقا قبل انطلاق المسابقة استمر حوالي 10 أيام وخاض فيه وديتين امام الشمس والشرقية،وحذر البدري لاعبيه من التهاون وطالبهم بتقديم أداء رجولى من البداية مع الابتعاد عن الاستعراض وأخطاء الماضي.
البدري أيضا استعان بآخر مباراتين لعبهما الإسماعيلي في كأس مصر لدراسته جيدا والوقوف على نقاط القوة والضعف رغم التغييرات الواسعة التي حدثت فى قلعة الدروايش بقدوم مجلس إدارة جديد وجهاز فني وعناصر للفريق.
يفقد الأهلي فى هذه المواجهة أكثر من عنصر مهم،فيغيب الثنائى حسام غالي وأحمد فتحي للإيقاف، ومروان محسن ورامى ربيعة وأحمد حجازي للإصابات المختلفة وميدو جابر وحسين السيد لأسباب فنية، وأحمد حمدي لانضمامه لمنتخب الشباب.
التشكيل الأقرب للمارد الأحمر فى اللقاء يضم كلاً من،شريف اكرامى فى حراسة المرمى،امامه سعد سمير ومحمد نجيب وعلى معلول وباسم علي وفى الوسط يلعب عمرو السولية وحسام عاشور وعبد الله السعيد ووليد سليمان ومؤمن زكريا،وفى الهجوم هناك مفاضلة بين عمرو جمال وانطوى وجونيور اجاي للبدء بأحدهم ستُحسم قبل اللقاء بساعات قليلة.
فى المقابل يدخل الإسماعيلى اللقاء تحت قيادة فنية لعماد سليمان المدير الفنى الجديد للفريق ويضع نصب أعينه ضرورة تحقيق نتيجة إيجابية للتعبير عن نفسه أمام مجلس إدارة النادى الجديد بقيادة المهندس إبراهيم عثمان الذى حاول منذ قدومه كمجلس إدارة معين خلفا لمحمد أبو السعود توفير لبن العصفور للجهاز الفنى كان أخرها الإطاحة بالجهاز المعاون والتعاقد مع الثنائى أحمد قناوى ومحمد محسن أبو جريشة .
وحرص سليمان منذ حضوره إلى تجهيز جميع اللاعبين بإقامة معسكر مغلق بالإسكندرية تخلله أربعة مباريات مع فرق من القسم الثانى فاز فيها الفريق جميعا ، بالإضافة إلى إنهاء الازمات المتراكمة للاعبين بسبب المستحقات المالية المتأخرة ، كما نجح إبراهيم عثمان فى إعادة الثنائى الأفريقى ايمانويل بناهينى وتوريك جبرين وأقنعهما بالإستمرار مع وعدهما بحل كافة مشاكلهما لزيادة التركيز داخل الملعب .
ومن المتوقع أن يخوض الإسماعيلى اللقاء بتشكيل مكون من محمد عواد فى حراسة المرمى امامه الرباعى من اليمين للشمال سعد حسنى وشريف عبد الفضيل وسامح عبد الفضيل وبهاء مجدى وفى الوسط محمد فتحى وعمر طارق الوحش وإبراهيم حسن وتوريك جبرين وبناهينى وشكرى نجيب .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا