244 مليون جنيه خسائر شركة الدلتا للأسمدة خلال عام واحد

أكدت مذكرة أرسلت للدكتور أشرف الشرقاوى، وزير قطاع الأعمال العام، تردى حالة شركة الدلتا للأسمدة، إحدى شركات القابضة للصناعات الكيماوية.
وكشفت المذكرة الموثقة بالمستندات، التى حصلت عليها اليوم السابع، أن خسائر الشركة زادت من 173 مليون جنيه إلى 244 مليون جنيه، شاملة الضرائب فى العام المالى الماضى، بما يتناقض مع الموازنة التقديرية للشركة والتى أشارت إلى استهداف تقليل الخسائر إلى 83 مليون جنيه خلال العام المالى المنتهى.
وبحسب المذكرة، فإن رئيس الشركة قام بتعيين لواء شرطة بالمعاش مديراً لأمن الشركة، كما تم تعيين 55 عاملاً أيضاً بالمخالفة لقرار وزير قطاع الأعمال العام رقم 11 لسنة 2016، الخاص بوقف التعيينات، فى الوقت الذى تواصل الشركة تحقيق الخسائر.
وأشارت المذكرة إلى أنه رغم قرار الوزير بإنهاء عمل المستشارين، إلا أن هناك 3 ما زالوا فى الشركة، وتم إنهاء عمل 11 مستشاراً فقط، ولعل أخطر ما تضمنته المذكرة وجود أكثر من 37 ألف طن أسمدة لم يتم تصريفها أو بيعها فى السوق ما يكبد الشركة خسائر كبيرة ويؤثر على حالة الأسمدة.
كما أن الشركة لم تستفد من العمرة الجسيمة التى تم إجراؤها ولم تحقق ما أكدته اللجنة المشكلة من الشركة القابضة للصناعات الكيماوية بتحقيق أرباح تصل إلى 250 مليون جنيه، فى حالة استمرار ضخ الغاز بانتظام، وهو ما تم بالفعل فى ضخ الغاز، حيث حققت الشركة خسائر قبل الضرائب 204 ملايين جنيه، وهو ما يشير لفشل الإدارة فى استغلال الموارد والطاقات المتاحة.
ولا تزال المنطقة المحيطة بالشركة تعانى من آثار بيئية كبيرة جراء عدم الانتهاء من برنامج التوافق البيئى.
وطالب عدد من القيادات العمالية بتعيين رئيس جديد للشركة خلفا لرئيسها الحالى المهندس نبيل مكاوى، 65 سنة، والذى فشل فى وقف نزيف الخسائر، بل تسبب فى زيادتها بنحو 70 مليون جنيه فى عام واحد، كما تسبب فى تخزين كميات كبيرة من الأسمدة، وفشل فى تسويقها علاوة على مخالفته لقرارات الدكتور أشرف الشرقاوى وزير قطاع الأعمال العام بشأن التعيينات.
ووفق تصريح سابق للدكتور أشرف الشرقاوى، فإنه سيتم إنهاء خدمة كل رئيس شركة تخطى السن القانونية، وفشل فى تحقيق أرباح، بما يشير لاحتمال التغيير خلال الجمعية العامة للشركة التى ستعقد يوم 22 سبتمبر الجارى.
من جانبه قال المهندس نبيل مكاوى، رئيس شركة الدلتا للأسمدة لـ"اليوم السابع"، إن الأسمدة المخزنة فى الشركة بحالة جيدة وغير قابلة للتحجر، ويتم تسويقها تباعاً وفق حالة السوق.
وأضاف "مكاوى"، أنه تم تعيين مدير أمن للشركة صاحب خبرة كبيرة بغرض حماية الشركة ومساكنها وتحقيق الاستقرار للمنطقة، وهو أمر مهم لاستقرار العمل.
وحول ما أثير بتعيين عمالة جديدة، لفت "مكاوى" إلى أن الغرض منه الوفاء باحتياجات الشركة، نظراً لخروج عدد كبير من للمعاش ونحن بحاجة لسد العجز، علاوة على أنه تم التعاقد معهم بصورة مؤقتة ومن خلال مسابقة ومعايير واضحة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا