سجن لاعب كرة بلغاري بعد اتهامه بالقتل

حكمت محكمة بلغارية بالسجن لأربع سنوات على لاعب كرة القدم البلغاري بوريسلاف بالجيسكي أمس الجمعة، لقتله رجلا أهان امرأة بسبب طريقة إيقافها سيارة كان لاعب وسط سلافيا صوفيا بداخلها.

ووجه اللاعب البالغ من العمر 25 عاما ضربة قاتلة في الرأس للقتيل (35 عاما) في 2013 لكن العقوبة جاءت خفيفة بعض الشيء بعد أن وصفت المحكمة الجريمة بأنها "قتل نتيجة الإهمال".

وقعت الجريمة خارج إحدى الحانات في صوفيا بعد مباراة بين بارتيزان بلجراد الصربي ولودوجورتس بطل بلغاريا.

ووجه الاتهام للاعب بناء على تسجيل مصور للحادث.

وبعد الحادث استغنى سلافيا صوفيا عن خدمات بالجيسكي الذي طالب الإدعاء في البداية بسجنه 20 عاما واستمرار حبسه على ذمة القضية.

وخلال نظر القضية استمر بالجيسكي في اللعب لبعض الأندية في بلغاريا وعاد إلى صفوف سلافيا صوفيا في فبراير الماضي.

وبناء على الحكم سيتعين على بالجيسكي دفع أكثر من 50 ألف دولار لأسرة القتيل على سبيل التعويض.

ويمكن لبالجيسكي الطعن على الحكم في غضون 15 يوما.

ويحتل سلافيا صوفيا المركز العاشر بين فرق الدوري البلغاري بعد أول ست جولات من الموسم الحالي وقال إنه لن يصدر أي بيان بعد صدور الحكم القضائي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا