"جلسة صلح" تحدد مصير حسام غالى من الاعتزال الدولى

ينتظر حسام غالى لاعب الأهلى ومنتخب مصر عقد جلسة خلال الأيام القليلة المقبلة برعاية هانى أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة مع جهاز المنتخب الأول بقيادة الأرجنتينى هيكتور كوبر من أجل تصفية الأجواء وعودة غالى لصفوف الفراعنة فى حالة عودته لمستواه استعداداً لمواجهة الكونغو يوم 9 أكتوبر فى الجولة الأولى للتصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا.
كانت أزمة قد نشبت بين حسام غالى وأسامة نبيه مدرب المنتخب خلال إحدى المعسكرات قبل أن يهاجم لاعب الأهلى جهاز المنتخب فى وسائل الإعلام وهو ما أغضب كوبر الذى قرر استبعاد اللاعب من حساباته مؤخراً ساعده فى ذلك تراجع مستوى غالى مع ناديه الأهلى، وتجرى محاولات من أجل عقد جلسة صلح وإنهاء الخلاف بين اللاعب والجهاز باعتذاره.
استقر جهاز المنتخب على الدخول فى معسكر مغلق يوم 30 سبتمبر استعداداً لمواجهة الكونغو والسفر يوم 5 أكتوبر فى حالة الطيران العادي أو 7 من نفس الشهر فى حالة الموافقة على السفر بطائرة خاصة إلى الكونغو.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا