الداخلية يُحارب أزمة الإصابات قبل موقعة بتروجت

طلب ضياء عبد الصمد المدير الفني للداخلية من الجهاز الطبي ضرورة الإسراع فى تجهيز ثنائى الفريق المُصاب محمود الغرباوي وهانى سعيد للمواجهة الصعبة التي يلعبها الفريق يوم الجمعة المقبل بالعباسية أمام بتروجت فى الجولة الثانية لبطولة الدوري بعد أن تسبب غيابهما فى الخسارة أمام أسوان بهدفين دون رد بالجولة الأولى أمس الأول"الخميس".
ورفض الجهاز الفني منح اللاعبين راحة سلبية وقرر مواصلة التدريبات بهدف علاج الأخطاء التي كانت سببا في تلقي أول خسارة أمام أسوان بهدفين دون رد،ومحاولة تفاديها فى لقاء بتروجت الصعبة خاصة فيما يتعلق بالتمركز داخل منطقة الجزاء وبطء التحرك والفردية وعدم إغلاق المساحات الواسعة فى منتصف الملعب.
وأكد ضياء عبد الصمد أن فريقه واجه أيضا سوء حظ في لقاء أسوان بجانب تقصير بعض اللاعبين الذين أهدروا العديد من الفرص السهلة التى كانت كفيلة بحصد النقاط الثلاث بدلا من الخسارة،مشددا على أن مسابقة الدوري مازالت في بدايتها، وسيقوم برفقة معاونيه بتصحيح جميع السلبيات.
وشدد علي رفضه الحديث عن التحكيم رغم أن ركلة الجزاء التي احتسبت ضد فريقه لا تستحق(هذا من وجهة نظره) كما أن هدف أسوان الثاني كان يمكن للحكم احتسابه تسلل.
وكشف عن أن الداخلية رحل عنه 18 لاعبا فى الصيف الماضي وأغلبهم أسماء كان لها تأثير قوي مع الفريق أمثال رشاد فاروق وعمرو مرعي وسيريل بايالا ورجب بكار وأحمد صديق وأحمد فوزي وأحمد قطاوي وهو ما يجعل الجهاز الفني بحاجة لوقت من أجل ضبط الأمور وإيجاد أكبر مساحة من الانسجام بين العناصر الحالية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا