"دانييل بينيت" حكم الزمالك والوداد افتقد للحسم.. وتفوق لافت للمساعدين

ظهر الحكم الدولى الجنوب أفريقى دانييل بينيت صاحب الـ40 عاما والحاصل على الشارة الدولية 2003 متوترا خلال إدارتة للقاء الزمالك والوداد المغربى الذى أقيم مساء الجمعة باستاد برج العرب فى إطار ذهاب الدور نصف نهائى دور أبطال أفريقيا الذى انتهى بفوز الزمالك رباعية نظيفة.
افتقد الحكم للشخصية الحاسمة من البداية مما تسبب فى احتكاك اللاعبين أكثر من مرة وتاخر كثيراً فى تطبيق القانون وإشهار البطاقات حتى كاد أن يفلت منه زمام المباراة كما سمح باعتراض اللاعبين على قراراتة دون تدخل حاسم منه.
حاول تطبيق التنافس العادل بين اللاعبين على الكرة الا انه لم يحسن تقدير كثيراً من الاتحامات بين اللاعبين كما لم يحسن تقدير الوقت بدل الضائع واعتمد على النتيجة وفارق الاهداف فى تقدير الوقت بدل الضائع خاصة فى نهاية الشوط الثانى .
احتسب الحكم 28 خطاء فنى على الفريقين خلال المباراةأبرزها فى الدقيقة 72 عندما احتسب ركلة جزاء لصالح مصطفى فتحى صانع العاب الزمالك على حارس المرمى بعدما إعتبر أن الحارس لعب معه بتهور واشهار له البطاقة الصفراء.
أشهر الحكم البطاقه الصفراء فى 3 مناسبات للتهور لثنائى الوداد ابراهيم النقاش ومحمد عقيد للتهور فى الدقيقتين 49، 72 كما إنذر ايمن حفنى لاعب الزمالك فى الدقيقة 61 من عمر المباراة .
تغاضى الحكم عن اشهار البطاقة الصفراء فى اكثر من مناسبة للتهورومنع هجوم واعد والاعتراض لثنائى الوداد المغربى اسماعيل حداد وياسين الكردى فى الدقيقتين 20،35 كما لم ينذر ثنائى الزمالك طارق حامد واحمد توفيق فى الدقيقتين 38،53 من عمر المباراة.
ظهرالمساعدان بيقظه وتمركز جيد خاصة المساعد الثانى الذى أحسن تقدير أكثر من حاله تسلل فى توقيت مناسب كما سمحا الثنائى باستمرار اللعب فى اكثر من هجمه بشكل متابعة جيدة وادى الثنائى مهامهم بشكل جيد وتعاونا مع الحكم فى ادارة المباراة طبقا للقانون.
الحكم الرابع ادى مهامه بشكل جيد ولم يجد صعوبة فى السيطرة على المنطقة الفنية واحسن التعامل مع الاجهزة الفنية للفريقين.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا