10 حقائق لا تعرفها عن العطور.. "لكل شخص بصمته وذوقك تحكمه عوامل وراثية"

تمامًا كما الفن، يعتبر العطر من الأشياء التى لا يمكن أن تحكم عليها إلا بشكل نسبى لأسباب تتعلق بالذوق بدرجة كبيرة، وأخرى تتعلق بالوجه العلمى لهذه التركيبة الكيميائية الفريدة التى تدير الرؤوس.
جانب من هذه المعلومات أو الحقائق العلمية أوضحها موقع "houseofcaress" والتى تفسر الكثير من المشاعر المعقدة والانطباعات عن العطور..
• النساء يمكنهن إدراك الرائحة بشكل أقوى من الرجل، لأن دماغ الأنثى بها ما يصل إلى 50% من أجهزة الاستشعار لحاسة الشم.
• يمكن لبعض الروائح أن تجعلك سعيدًا حسبما أثبتت الكثير من التجارب على العطور، والتى أثبتت أن لها آثار إيجابية على المزاج وعلى رأسها رائحة "الفانيليا".
• لكل فرد بصمة عطرية فريدة من نوعها تشبه بصمات الإبهام، وكذلك قدرات الشم تختلف من شخص لآخر وهو ما يفسر اختلاف الذوق بشكل قوى بين الأشخاص وبعضهم.
• عقلك هو ما يدرك الروائح لا أنفك، فدور الأنف يقتصر على كشف جزيئات الرائحة أما الدماغ فهو ما يحدد تصنيف هذه الرائحة بالنسبة لك.
• يمكن للإنسان أن يميز 10 آلاف رائحة مختلفة.
• رائحة العطر لا تهدأ مع الوقت وإنما دماغك هو ما يشعر بالملل ويجعل الرائحة تتلاشى مع الوقت حيث يعتبرها مثير لا يستحق الاهتمام بالتالى تشعر به أقل.
• يمكن للرائحة أن تشكل ذكريات ولكنها على عكس ذكريات الحواس الأخرى تتشكل فى غضون السنوات العشرة الأولى من حياتك وحسب.
• يمكن للعطر الواحد أن تكون له رائحة مختلفة على العديد من الناس، بسبب تفاعل هذه العطور مع كيمياء الجسم التى يمكن أن تمنح بعض مكونات العطر أولولية وتجعلها تصل بقوة أكبر من غيرها، ويرجع هذا إلى النظام الغذائى الخاص بك أو إلى عوامل وراثية.
• عند شراء العطور، يمكنك اختبار 3 روائح فقط بعدها حواسك لن تكون قادرة على التفريق بين العطور قبل أن تمشى فى الهواء الطلق أو تستنشق بعض حبوب البن.
• رش عطرك على شعرك يجعله يدوم فترة أطول بسبب الطبيعة الزيتية لفروة الرأس.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا