الهادي: النظام السورى يستخدم سياسة "التجويع"

أكد المحلل السياسي، عماد الهادي، إن حجم ما تم الاتفاق عليه بخصوص مد الهدنة في سوريا بين روسيا وأمريكا أعتقد أنه أقل بكثير مما لم يتم الاتفاق عليه، مشيرا إلى أن الإستراتيجية التي يتبعها النظام السورى في المناطق المحاصرة هي سياسة التجويع للسيطرة على هذه المناطق والمدنيين.
وأشار “الهادى” خلال مداخلة له على قناة الغد الإخبارية، أن روسيا لم تكتف باتهام واشنطن بعدم الالتزام فيما يتعلق بالبنود الخاصة بها في الاتفاق، وأهمها مسألة الفصل بين القوات، وإنما تجاوزت ذلك بتهديد قصف فصائل المعارضة المعتدلة إذا لم يتم تحقيق الفصل بين القوات على الأرض.
وأردف “الهادى”، أن الولايات المتحدة لن تتعاون مع روسيا فيما يخص بنود الاتفاق، إلا إذا سمحت روسيا بدخول المساعدات إلى المناطق المحاصرة، مشيرًا إلى أن وقف القصف ليس هدفًا، ولكن الهدف هو وصول المساعدات الإنسانية إلى المناطق المحاصرة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا