الأكاديمية المصرية للفنون بإيطاليا تستقبل أولى جولات أطفال المدارس

مع بداية العام الدراسى الجديد بإيطاليا، استهلت الأكاديمية المصرية للفنون بروما أولى الجولات المتحفية لأطفال المدارس وأولاد الجيل الثانى من الجالية المصرية لزيارة معرض مستنسخات مقبرة "توت عنخ آمون"، وكذلك فضاءات الأكاديمية المصرية للفنون بروما العامرة بنفحات الفن المصرى.
يذكر أن معرض مستنتسخات مقبرة "توت عنخ أمون" بالأكاديمية المصرية للفنون بروما يعتبر واحداً من أكثر المعارض الفنية إقبالاً فى روما، حيث تم وضعه من قبل بلدية روما على قائمة المزارات السياحية بروما العام الماضى.
وفى إطار هذه الزيارات، تقدم الأكاديمية أنشطة مصاحبة للجولات تتمثل فى ورش فنية وإبداعية لأطفال المدارس الإيطالية وكذلك حلقات فنية للأطفال ذوى القدرات الخاصة، إلى جانب شرح خاص باللغة العربية لأبناء الجالية المصرية بإيطاليا.
وصرحت الدكتورة جيهان زكى رئيس الأكاديمية المصرية للفنون بروما "أن الأكاديمية تحرص على استقبال الأطفال وإعداد جولات متحفية لهم، فى إطار تفعيل رؤية الأكاديمية نحو العمل على ربطهم بالحضارة المصرية القديمة وترسيخ الصور الإيجابية والحضارية عن مصر وتاريخها العظيم، ولا شك أن حرص المدراس الإيطالية على اصطحاب الأطفال إلى الأكاديمية يأتى تأكيداً على مكانة الصدارة التى حققتها الأكاديمية طوال السنوات الماضية بين الأكاديميات الفنية المنتشرة بالعاصمة الإيطالية".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا