رد مبروك عطية على شخص تزوج من فتاة بعلم جميع أقاربها دون والدها

وجه متصل سؤالا للدكتور مبروك عطية الداعية الإسلامي خلال تقديمه برنامج "كلمة السر" على فضائية الـ"mbc" قائلا: "تزوجت من فتاة بعلم أشقائها ووالدتها، وكذلك عائلتي وفي وجود شهود، ولكن تم إخفاء الأمر على والدها نظرا لمرضه، فهل هذا الجواز شرعي وصحيح ؟.

رد الدكتور مبروك عطية قائلا: "الزواج صحيح مكتمل الأركان، ولكن يجب عليك أن تذهب إلى والدها المريض وتخبره بأمر زواجك من ابنته فإذا كان موافقا فلا شيء عليك أما إذا رفض، وقال إنه غير راض عن هذه الزيجة فيجب عليكما الانفصال فورا، ولا تبقي على علاقتكما ولو لحظة واحدة؛ لأن موافقة ولي الأمر خاصة الأب واجبة طالما موجود على قيد الحياة، وفي كامل قواه العقلية وموافقة الأم غير كافية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا