والدة المصري المقتول في إيطاليا توجّه رسالة للسيسي

وجهت والدة السيد المنجي الدنف - العامل المصري - الذي دهسة سائق شاحنة نقل ضخمة تابعة لشركة “G L S” لنقل المواد الغذائية والبضائع في مدينة ميلانو أمس، لحظة مشاركته في مظاهرة عمالية، بمدينة بياتشينسا شمال إيطاليا، رسالة نارية إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي.
وقالت - في رسالتها إلى الرئيس -: “أنا مش هأقدر أعيش من غيره، وبأقول للرئيس عبدالفتاح السيسي، أنت أب فاعتبر ابني عبدالسلام ابنك وهات لنا حقه لأن نار قلبي مش هيبرد إلا لما يعدموا اللي قتلوه”.
وتابعت والدة “المنجي”: “عبدالسلام هو ابني البكر وسندي في الدنيا وهو اللي كان بيصرف على ويراعيني ويراعي إخواته السيد ومحمد وأحمد ووداد، وعمره ما تخلي عن أي حد، وهو عنده 3 أولاد أحمد وإلهام توأم 25 سنة ومحمد 18 سنة، وكان يعمل مدرس ثم ترك التدريس وسافر إيطاليا من 15 سنة زي كل شباب بلدنا وأخذ زوجته وأولاده معه وكان بينزل إجازة كل سنة بزوجته وأولاده، وآخر إجازة له كانت من سنة، وزوج ابنته إلهام هنا علشان هو بيحب البلد وعائلته وزوجته نزلت إجازة قبله وكانت هنا هي وابنه محمد وإلهام بينما محمد كان معاه علشان بيكمل دراسته، ولما سمعنا الخبر المشؤوم زوجته سافرت إيطاليا”.
وواصلت: “مشفتوش من سنة وكنت منتظرة عودته قريب علشان يقضي إجازته معانا، لكن فوجئت فجر الخميس، بابني السيد يتصل من إيطاليا وهو منهار وبيبكي وقالي بصوت مش مفهوم عبدالسلام مات يا أمي، قتلوه في الشركة، وجلست فترة من فاهمة كلامه ومش مصدقة وهو بيبكي ومنهار ومن ساعتها وأنا مش قادرة أصدق إن ابني هيرجع لي في صندوق مش على رجليه زي كل سنة”.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا