دراسة: واقى الشمس يقلل خطر الإصابة بسرطان الجلد بنسبة 33%

اكتشفت دراسة نرويجية استمرت 10 سنوات أن هناك ارتباط بين استخدام واقى الشمس مرتفع الحماية، وانخفاض خطر الإصابة بسرطان الجلد بنسبة 33%.
نقل الموقع البريطانى "ديلى ميل" هذه الدراسة والتى أجريت على 14000 سيدة لمدة 10 سنوات، وأظهر البحث أن هناك أنواع من منتجات واقى الشمس منتشرة فى الأسواق لا تقوم بدورها فى الحماية من أشعة الشمس الضارة، وفقا للمعاييرالأساسية من قبل الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية، وهو ما أدى إلى تصاعد تشخيص سرطان الجلد مؤخرا، ولكن الواقى ذو عامل الحماية المرتفع أكثر من 30 درجة وذو العلامة التجارية الموثوق فيها يقلل خطر الإصابة بسرطان الجلد بنسبة 33%،
وقال الباحثون: "سرطان الجلد هو نوع من السرطان يمكن أن ينتشر إلى أعضاء أخرى من الجسم، وخلال الدراسة التى تمت على 14000 سيدة لمدى 10 سنوات وجد الباحثون فى جامعة "اوسلو" أن المشاركين اللواتى يضعن كريمات واقية من الشمس انخفض خطر إصابتهن بسرطان الجلد بنسبة الثلث".
وأضافوا: "اتضح من البحث أن استخدام عامل الحماية المرتفع له تأثير أقوى فى الحماية من السرطان من عامل الحماية المنخفض، ولابد أن يلتزم الجميع بقواعد استخدام كريم واقى الشمس حيث ينصح بوضعه كل ساعتين وفى حالة التعرض المباشر للشمس يتم وضعه كل ساعة وفقا لما ينصح به خبراء الأمراض الجلدية والتناسلية فى جميع أنحاء العالم".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا