خبير اقتصادي: الحكومة تفتقد للشفافية ومن الصعب تحقيق وعودها لـ«النقد الدولي»

أكد أستاذ التمويل والاستثمار بجامعة القاهرة الدكتور هشام إبراهيم، أن نجاح مصر في التفاوض مع الصين والسعودية لتمويل مشاريعها الإصلاحية من خلال قرض صندوق النقد الدولي هي نتائج اللقاءات التي قام بها الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال قمة العشرين.

وشكك إبراهيم من خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “صباح أون” على قناة “أون تي في” الفضائية اليوم الجمعة، في إمكانية تطبيق الحكومة لوعودها مع صندوق النقد الدولي، مشيرا إلى أن الحكومة تسعى لتخفيض نسبة عجز الموازنة من 12 % إلى 10 % وانخفاض الدين العام من 98 % إلى 88 % وخفض معدل التضخم من 16,4 % إلى 10 %، وتسأل : “كيف يتحقق ذلك بدون الضغط على محدودي الدخل؟؟”.

وأوضح أن الحكومة ليس لديها درجة من الشفافية في تعاملها مع المواطن ومجلس النواب،مشيرا إلى لم تنجح في تحقيق أهدافها في العاميين الماضية.

جاء هذا تعليقا على تصريحات المتحدث باسم صندوق النقد الدولي جيري رايس، والذي أكد

إن “مناقشات مثمرة جدا” قد أجريت مع الصين والمملكة العربية السعودية لإسهامهما في تمويل ثنائي إضافي تحتاجه مصر يتراوح بين خمسة مليارات وستة مليارات دولار.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا