محافظ الجوف باليمن يتهم خلايا نائمة تابعة لصالح والحوثيين بزعزعة الأمن

قال العميد أمين العكيمى محافظ الجوف باليمن، أن الأحداث التى شهدتها مدينة الحزم عاصمة المحافظة فى اليومين الماضيين قامت بها الخلايا النائمة التابعة لصالح والحوثيين من أجل خلط الأوراق وزعزعة الأمن فى جبهات القتال بالمحافظة .
وأكد المحافظ فى تصريح لمركز الجوف الإعلامى التابع للمحافظة أن العناصر التى قامت بالتخريب ومحاولة زعزعة الأمن لا تمثل قبيلة همدان بل يمثلون أنفسهم فقط وأن قبيلة همدان لها تاريخ نضالى قدموا خلاله عشرات الشهداء والجرحى فى سبيل الوطن، ودعا العكيمى أبناء قبيلة همدان العقلاء الى نبذ مثل هؤلاء المخربين لكى لا يشوهوا تاريخ قبيلة همدان بهذه التصرفات غير القانونية .
وتجدر الإشارة إلى أن ذلك يعتبر أول رد فعل رسمى على الأحداث التى شهدتها مدينة الحزم أمس الأول والتى شهدت اشتباكات عنيفة بين قوات من الجيش ومسلحين من قبائل همدان الجوف أسفرت عن مقتل عدد من المسلحين بينهم 4 من المشايخ بعد قيام المسلحين بالإعتداء على عناصر من الجيش والمقاومة فى إحدى النقاط الأمنية فى مدينة الحزم استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة والمتوسطة وسقط عدد من القتلى والجرحى من الطرفين .
ومن ناحية أخرى قام المحافظ العكيمى بتفقد جبهات القتال فى مديريتى المتون والمصلوب غرب المحافظة واللتين تشهدان اشتباكات متقطعة بين قوات الجيش والمقاومة وأكد عزم القوات الحكومية على تحرير ما تبقى من المحافظة من المليشيات الانقلابية وبسط هيبة الدولة فيها .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا