النائب الفيومى: مشروع الحكومة لقانون الإدارة المحلية ردة للوراء

أكد الدكتور محمد عطية الفيومى، عضو مجلس النواب، وعضو لجنة الإدارة المحلية، إنه من الصعوبة إجراء الانتخابات المحلية نهاية عام 2016 الجارى، قائلاً: "أشك أن يتم إجراؤها قبل شهر 12 المقبل، إلا لو القانون اتسلق وده يبقى كارثة، وأنا أتوقع أن تجرى الانتخابات فى النصف الثانى من 2017".
وقال "الفيومى"، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع": "قانون الإدارة المحلية يعد من أهم القوانين وكل الناس مهتمة به وتنتظره، لأنه يمس كل مواطن ويمس النواب كلهم، وجميعهم يريدون المشاركة فى مناقشته، ولابد أن يأخذ الوقت الكافى فى المناقشة ويكون قانونًا جيدًا، فإذا كان قانونا سيئًا سيكون مردوده سيئًا".
وأضاف "الفيومى"، أن الحكومة قدمت مشروع قانون ردىء ولا يتضمن أى شىء جديد، قائلاً: "مشروع الحكومة ردة على الإدارة المحلية وإذا طبق فإننا نتأخر ولا نتقدم، وأنا أقاتل فى اللجنة للنص على أن تعرض على المحافظ خطة الأمن فى محافظته لاعتمادها، إزاى يتحاسب ويحمل المسئولية وهو معندهوش سلطة، وأى حاجة تحصل تشيل المحافظ علشان يسكتوا الناس، لازم نؤكد أن المسئولية تقابلها سلطة، لكن تدينى مسئولية بدون سلطة ملهاش لازمة".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا