خبير أسواق مال:البورصة دون مستوى 8000 نقطة تأثرا بمبيعات الأجانب

تراجعت مؤشرات البورصة المصرية بشكل جماعي خلال تعاملات الأسبوع المنقضي والمقتصر على جلستي تداول فقط نظرا لعطلة عيد الأضحى المبارك بضغط من مبيعات المصريين فى أولى الجلسات ثم أعقبها مبيعات مكثفة للمؤسسات الأجنبية بجلسة الختام و التى أثرت بشكل ملحوظ على مختلف الأسهم بشكل عام و خاصة على الأسهم القيادية، حسب أفاد تحليل خبير أسواق المال روبرت لويس.

ولفت لويس، إلى موجة من التوترات والترقب التي تسود مختلف الأسواق العالمية بسبب عدم اليقين بشأن الفائدة الأمريكية وظهور بيانات ضعيفة أثارت المخاوف بشأن قوة الاقتصاد الأمريكي حتى مع تقليص فرص رفع معدلات الفائدة و توقعات الإبقاء عليها دون تغيير في اجتماع الفيدرالي الأمريكي الأسبوع القادم، موضحًا أنها عوامل أثرت أيضا على أداء البورصة المصرية خلال تعاملات الأسبوع.

وحقق رأس المال السوقي خسائر بلغت نحو 7.654 مليار جنيه خلال تعاملات جلسات الأسبوع ليغلق عند مستوى 412،708 مليار جنيه وذلك تراجع بلغ نسبته 1.82%.

وتراجع مؤشر السوق الرئيسى "EGX30 " بنسبة بلغت 2.55 % مغلقا عند مستوى 7979 نقطة مقابل 8188 نقطة بنهاية الأسبوع السابق عليه، كما سجل مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة " EGX70 " ارتفاعا بنسبة 0.20 % ليغلق 356.56 على نقطة مقابل 357.26 نقطة بنهاية الأسبوع السابق.

وعن أهم القرارات الاقتصادية والأخبار المتعلقة بالسوق، التي شهدها الأسبوع: أكد المتحدث باسم صندوق النقد الدولي أنه من المتوقع أن يجتمع مجلس إدارة الصندوق في غضون أسابيع لإقرار برنامج التمويل الخاص بمصر والذي يصل قيمته الى 12 مليار دولار على مدى 3 سنوات.

وعن المتوقع لأداء المؤشرات خلال جلسات التداول المقبلة، قال لويس: "فشل مؤشر "إيجي إكس 30" فى الاستقرار أعلى مستوى دعم 8130 نقطة ليتراجع وصولا لمستوى دعمه التالي أعلى مستوى 7970 نقطة، قبل أن يكمل طريقه صوب مستوى الدعم الهام عند 7900 نقطة".

وأضاف: "بدأ مؤشر "إيجي إكس 70" تعاملات الأسبوع عند مستويات 357 نقطة الهامة فى مواجهة مستويات المقاومة 360 نقطة الهامة وصولا لأعلى مستوى عند 358 نقطة محاولا تجاوزها ولكنها أعاقت استمرار الحركة مؤقتا ليتراجع منها مغلقا عتد مستوى 356 وبالاستقرار أعلى دعمه يكون فى اتجاه مستويات المقاومة مجددا".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا