من سامسونج لأبل.. كيف خذلت شركات التكنولوجيا مستخدميها فى 2016

يمتلئ السوق بالعديد من نماذج الهواتف الذكية المختلفة التى تأتى من قبل مصنعين مختلفين من دول العالم، إلا أن المستخدمين رغم ذلك ينتظرون بعض الهواتف الرئيسية الرائدة من عمالقة التكنولوجيا مثل شركات أبل وسامسونج وغيرها،إذ اعتادت هذه الشركات كل عام إطلاق أحد النماذج الراقية الذى يعتبر الإصدار الأبرز لها، إلا أنه خلال هذا العام وعلى عكس الأعوام السابقة خذلت عمالقة التكنولوجيا آمال المستخدمين بها، والتى نرصدها كما يلى:
-شركة سامسونج:
كان الكثير من المستخدمين يضعون آمالا كبيرة على شركة سامسونج بعد الحملة الإعلانية الكبرى التى أطلقتها لهاتفها "جلاكسى نوت 7"، إلا أنه عقب إطلاق الهاتف بأقل من أسبوعين بدأت مشكلة البطارية فى الظهور التى تؤدى إلى انفجار الهاتف، الأمر الذى دفع سامسونج إلى سحب هاتفها من السوق، وأدى إلى فقدان المستخدمين لثقتهم فى الشركة.
-شركة أبل:
طرحت مؤخرا شركة أبل هاتفيها الجديدين أيفون 7 و7 بلس، وعلى الرغم من أنهما حتى الآن لم تظهر بهما أى مشاكل، إلا أن الأمر المخيب للمستخدمين هو أن الهاتفين الجديدين جاءا بتصميم ومواصفات مشابهة تماما لنماذج هاتفى آيفون 6 و6 بلس، إلا بعض الفروق البسيطة فى كاميرا الهاتف، وهو الأمر الذى خيب آمال المستخدمين بشكل كبير.
-الشركات الصينية:
تمتلك الشركات الصينية شهرة مقبولة لدى المستخدمين، خاصة أنها توفر مواصفات مميزة بأسعار مقبولة، بالإضافة إلى أنها تحرص طوال الوقت على توفير مميزات جديدة وغير مألوفة فى الهواتف الذكية، إلا أنها هذا العام لم توفر أى مميزات جديدة، فقط تحسين فى المواصفات التقليدية الداخلية لهواتفها الذكية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا