دراسات: 60% من استخدام الإنترنت فى العالم بغرض مشاهدة المحتوى الإباحى

حجبت روسيا اليوم أكبر المواقع الإباحية فى العالم، توفر محتوى مجانى داخل البلاد، ولا تعد هذه هى المرة الأولى التى تٌمنع فيها المواقع الإباحية فى روسيا، بل سبق وتم حجب الوصول لأحد المواقع فى سبتمبر 2015، وفيما يلى نرصد مجموعة من الحقائق تؤكدها دراسات وتقارير، والتى ربما يبدو بعضها غريبا عن المحتوى الإباحى على شبكة الإنترنت كما يلى:
-أكثر من 60% من استخدام الإنترنت حول العالم يكون بغرض مشاهدة المحتوى الإباحى.
-تمثل المواقع الإباحية حوالى 25% من إجمالى المواقع الإلكترونية المختلفة.
-ما يصل إلى 25% من معدل استخدام محركات البحث على الإنترنت يكون بهدف الوصول لهذا المحتوى.
-ذكرت بعض التقارير أن أول فيلم إباحى تم إنتاجه سنة 1896، وكان مدته 18 ثانية فقط، وتم توزيعه من قبل شركة توماس إيدسون.
-كل ثانية هناك ما يصل إلى 30 ألف شخص يشاهد مواد إباحية.
-ما يصل إلى 2.5 مليون بريد إلكترونى يتم إرسالها بشكل يومى، فى شكل مواد إباحية بمعدل 8% من إيميلات العالم.
-أكثر من 35% من المحتوى الذى يتم تحميله عبر الإنترنت هى مواد إباحية.
-كشفت دارسة أن 20% من مدمنى المحتوى الإباحى يشاهدون بعض الأفلام الإباحية خلال العمل.
- يجنى القائمون على الصناعة المواد الإباحية حوالى 3 آلاف دولار كل ثانية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا