تفاصيل جديدة فى دهس عامل مصري بإيطاليا .. قتل يوم عيد ميلاده .. وأصدقاؤه : «أقتلونا جميعا»

لقي مصري يدعي عبد السلام أب لـ 5 أطفال مصرعه مساء أمس الأربعاء فى يوم عيد ميلاده الـ 53 فى شوارع إيطاليا وذلك بعد أن دهسته شاحنة تابعة لشركة تسمي " جي ال اس" أمام اعتصام للعمال أمام إحدى الشركات .

وذكرت صحيفة لاستامبا الإيطالية التي نشرت فيديو للحادث أن الضحية المصري الذي يعمل بالشركة ويتقاضي 1200 يورو نظير العمل لمدة 9 ساعات يوميا قد لقي مصرعه أسفل شاحنة نقل ضخمة تابعة للشركة وذلك أثناء أعتصام عمالها أمام مقرها ومنعهم الشاحنات من الدخول إلى مقر الشركة .

وأضافت الصحيفة أن تلك التظاهرات العمالية كانت نتيجة لرفض الشركة التسوية لـ 13 من العمال المؤقتين بالشركة، وذلك وفقا للإتفاق الذي تم بين الشركة والعمال من قبل.

وجاء دهس الضحية المصري بعد مشادات بين سائقي الشاحنات ومسئولي الشركة والعمال فى محاولة لتمرير الشاحنات إلى الشركة، وسط منع العمال دخولها، وقامت الشرطة الإيطالية بالقبض على سائق الشاحنة بعد أن قام العمال بإيقافه والإمساك به بعد دهسه للضحية المصري وتقوم الشرطة الإيطالية باستجوابه، بينما قال العمال إن سائق الشاحنة قد تعمد دهسه وقال انه سيمر بأي ثمن حتي ولو على جثثنا.

فيما شن العمال هجوما قاسيا على الشركة بعد مقتل العامل المصري، واقفوا العمل بالشركة نهائيا، وعلقوا لافتات تضامن مع زميلهم المصري تحمل «أقتلونا جميعا» صرخة من العمال، وقال أحد العمال قتل صديقنا خلال الإضراب دون ذنب أمام رجال الشرطة، فيما دعا مسئولي الشركة إلى اجتماع مع العمال، الذين لا يزالوا فى إضراب أمام بوابات الشركة، وقالوا إن صديقهم المصري أب لخمسة أطفال، ويعمل بالشركة منذ 2003 وأنه قتل تحت أسفل الشاحنة أمام أنظار رجال الشرطة .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا