موسيقار بريطانى يرفض استعانة فرقة إسرائيلة بموسيقاه

رفض الموسيقار البريطانى براين اينو، السماح لأشهر فرقة رقص إسرائيلية بالاستمرار فى استخدام مقطوعاته الموسيقية فى سلسلة من العروض تقدمها الفرقة فى إيطاليا بعد أن علم بأن فعاليات الفرقة تُقام برعاية السفارة الإسرائيلية فى روما.
وقال إينو (68 عاماً) إنه لم يعرف أن موسيقاه تُستخدم فى إحدى وصلات فرقة بات شيفع الإسرائيلية للرقص، وبعث اينو الذى يدعم حملة مقاطعة إسرائيل احتجاجاً على احتلالها الأراضى الفلسطينية، برسالة إلى الفرقة يحجب عنها موافقته على استخدام أعماله الموسيقية فى فعالياتها.
وإينو واحد من 1700 فنان وقعوا "عهد الفنانين لفلسطين" الذى يرفضون فيه أى تمويل من الحكومة الاسرائيلية أو الارتباط بعقود ثقافية معها.
وقالت صحيفة لا ريببليكا الإيطالية إن الوصلة الراقصة بعنوان "حمص" التى تستخدم موسيقى رينو كان من المقرر ان تُقدم فى 6 سبتمبر خلال مهرجان تورينو للرقص على مسرح ريجيو فى المدينة ولكن رينو حجب عنها موسيقاه بعد أن عرف برعاية السفارة الإسرائيلية لمشاركة الفرقة فى المهرجان.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا