الحريري: إيران شريك في احتضان الإرهاب.. وتصريحات الخامنئي غير مسئولة

هاجم سعد الحريري رئيس الحكومة اللبناني الأسبق السياسات الإيرانية ضد المملكة العربية السعودية، موضحا أنها “تؤجج الفتنة وتهدد الاستقرار في المنطقة”.

وقال الحريري من خلال تغريدات له على صفحته بموقع التدوينات القصيرة “تويتر” : ”الحرب السياسية والإعلامية الإيرانية ضد السعودية، حلقة في مسلسل خطير لا وظيفة له سوى تأجيج الفتنة وتهديد الاستقرار في المنطقة”.

كما انتقد تصريحات المرشد الأعلى للجمهورية الإيرانية علي خامنئي حول “تنظيم السعودية للحج”، واصفا إياه بـ”الكلام اللا مسئول، وقال: “بعد الكلام اللا مسئول الذي طالعنا به المرشد علي خامنئي عشية عيد الأضحى ، يخرج علينا وزير خارجيته بمطالعة مشحونة بكل معاني الكراهية للسعودية”.

وأضاف: “ظريف (محمد جواد ظريف – وزير الخارجية الإيراني) يستخدم منبراً إعلامياً أميركياً لتحريض الإدارة الأميركية والشعب الأميركي ضد السعودية.. لقد باتت منابر الشيطان الأكبر بنظر القيادة الإيرانية ، صالحة للاستخدام في تقديم وجهات النظر الشيطانية”.

وتابع: “إيران دولة تتولى أوسع عملية تخريب للمجتمعات العربية ، من لبنان إلى سوريا والعراق واليمن وكل مكان تتسلل إليه أجهزة الحرس الثوري”.

كما أتهم إيران بـ”احتضان الإرهاب”، وقال: “وإيران شريك مباشر في احتضان الإرهاب وانتشاره في العالم الإسلامي، والحقائق على ذلك اكثر من تحصى من أفغانستان إلى الباكستان إلى العراق وسوريا”.

وأوضح أن “من يتحمل مسؤولية تشريد الشعب السوري وتقسيم العراق وضرب وحدة اليمن وتهريب المتهمين بقتل رفيق الحريري لا يمتلك أية حقوق بتوجيه سهام التجني ضد السعودية وتاريخها الناصع بحماية الاعتدال” – على حد قوله.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا