صحف اليوم.. التوقيع على 500 مليون دولار من البنك الدولي لدعم الصعيد.. تفاصيل قانون تنظيم قطاع مياه الشرب.. توقيع عقد دراسات «سد النهضة» في الخرطوم الأسبوع المقبل

الأهرام:

الرئيس يشارك فى الدورة الجديدة للجمعية العامة للأمم المتحدة

وزيرة التعاون الدولى لـ «الأهرام»: التوقيع غدا على 500 مليون دولار من البنك الدولى لدعم الصعيد

الأخبار

«الأخبار» تنشر تفاصيل قانون تنظيم قطاع مياه الشرب والصرف الصحي

المؤبد للإتلاف العمدي والحبس مدة لا تقل عن ٦ أشهر لرش المياه في الشوارع وعامين لسرقتها

رش المياه جريمة يعاقب عليها قانون تنظيم قطاع مياه الشرب الجديد

الجمهورية:

يحيي راشد.. وزير السياحة في حوار شامل مع " الجمهوريه الأسبوعي":

مؤشرات إيجابية.. علي عودة السياحة

ننتظر نتائج زيارة وفد التفتيش الروسي لتحديد موعد استئناف الرحلات.. وانفراجة في التعاون مع بريطانيا

الوطن:

توقيع عقد دراسات «سد النهضة» فى الخرطوم الأسبوع المقبل

مصدر: انتهاء خلافات «المكاتب الاستشارية».. ومصر والسودان وإثيوبيا ملتزمة بالبيانات المطلوبة

الشروق:

إضافة 330 مليون قدم مكعب لإنتاج الغاز.. وخفض مستحقات الشركاء الأجانب لـ3.4 مليار دولار

الأهرام:

الرئيس يشارك فى الدورة الجديدة للجمعية العامة للأمم المتحدة

السيسى يستعرض التطورات فى مصر ويرأس قمة بشأن جنوب السودان

يشارك الرئيس عبد الفتاح السيسى فى فعاليات الشق الرفيع المستوى للدورة الـ71 للجمعية العامة للأمم المتحدة التى تبدأ اجتماعاتها فى مدينة نيويورك الأسبوع المقبل.

وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمى باِسم الرئاسة، بأن مشاركة الرئيس تأتى إيمانا من مصر بأهمية تفعيل العمل الدولى المتعدد الأطراف، بما يسهم فى تعزيز الجهود الرامية للتوصل إلى حلول سياسية للأزمات الإقليمية والدولية القائمة، بالإضافة إلى مناقشة القضايا الاقتصادية والتنموية والاجتماعية ذات الاهتمام الدولي.

كما تحرص مصر على المشاركة بفاعلية فى مختلف الأنشطة، التى تقوم بها الأمم المتحدة، فى ضوء الدور البناء الذى تقوم به فى إطار حفظ السلم والأمن الإقليمى والدولي، أخذا فى الاعتبار عضوية مصر الحالية فى كل من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ومجلس السلم والأمن الإفريقي.

ومن المنتظر أن يلقى الرئيس بيان مصر أمام الجمعية العامة، حيث سيستعرض خلاله مجمل تطورات الأوضاع السياسية والاقتصادية فى مصر، فضلا عن المواقف المصرية إزاء القضايا الإقليمية بمنطقة الشرق الأوسط.

وزيرة التعاون الدولى لـ «الأهرام»: التوقيع غدا على 500 مليون دولار من البنك الدولى لدعم الصعيد

أكدت الدكتورة سحر نصر وزيرة التعاون الدولى أنه سيتم غدًا التوقيع مع البنك الدولى للإنشاء والتعمير للحصول على 500 مليون دولار لتنفيذ توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى بالبدء فى تفعيل برنامج تنمية محافظات الصعيد بالتعاون مع وزارة التنمية المحلية، وبمشاركة المحافظات المستهدفة.

وفى مقدمتها سوهاج وقنا والأقصر وأسيوط حيث يستهدف البرنامج دعم المناطق المحرومة والمهمشة من خلال تطوير 4 قطاعات هي: شبكات الصرف الصحى والغاز وإنشاء مراكز صحية ومدارس.

وقالت فى تصريحات خاصة لـ«الأهرام» إنها حصلت على منح من بعض الدول الأوروبية والصناديق العربية ومن أمريكا لدعم اقامة مشروعات بالقطاعات الأربعة موضحةً أنها ــــ بداية من يوم 23 سبتمبر الحالى ـــ ستبدأ زيارات إلى الأقصر وقنا وسوهاج لتحديد أولويات المناطق المهمشة من المشاريع للبدء فيها فورًا مع تحديد فترة زمنية لإنهائها بأقصى سرعة حيث طالب الرئيس عبدالفتاح السيسى بالتحرك السريع لرفع المعاناة عن أبناء الصعيد.

من ناحية اخري، اصدرت وزارة التعاون الدولى أمس تقرير المراجعة الوطنية لاهداف التنمية المستدامة باللغتين العربية والانجليزية، وذلك بالتزامن مع انطلاق اعمال الدورة الحادية والسبعين لاجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة والتى تعقد بنيويورك، ويترأس الرئيس عبد الفتاح السيسى وفد مصر فى الشق رفيع المستوى من الاجتماعات الأسبوع المقبل.

واضافت ان مصر اخذت زمام المبادرة بعرض تقرير عن إنجازاتها فى مجال تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة ضمن 22 دولة، من بينها دول متقدمة وذلك أثناء مؤتمر الأمم المتحدة للتنمية المستدامة رفيع المستوى الذى عقد فى نيويورك خلال شهر يوليو الماضي، مؤكدة ان هذه المشاركة تمثل انعكاسا للإرادة السياسية القوية والالتزام الواضح بالبرنامج الطموح الذى يقوم على تبادل الخبرات بين الدول ويسعى إلى تحقيق تكامل إقليمى وتعزيز الشراكة بين الدول الإفريقية لتحقيق مستقبل أفضل.

الأخبار

«الأخبار» تنشر تفاصيل قانون تنظيم قطاع مياه الشرب والصرف الصحي

المؤبد للإتلاف العمدي والحبس مدة لا تقل عن ٦ أشهر لرش المياه في الشوارع وعامين لسرقتها

رش المياه جريمة يعاقب عليها قانون تنظيم قطاع مياه الشرب الجديد

حدد القانون الجديد الذي وافق عليه مجلس الوزراء وأحاله إلي مجلس الدولة لمراجعته وتنقيحه عددا من العقوبات المشددة لتنظيم قطاع مياه الشرب والصرف الصحي. القانون الجديد يشتمل علي ٤ مواد وقانون موضوعي يحتوي علي ٥٨ مادة موزعة علي ٧ أبواب وصرح د. محمد حسن مصطفي رئيس الجهاز التنظيمي لمياه الشرب والصرف الصحي وحماية المستهلك أن العقوبات التي نص عليها القانون جاءت في الباب السادس وهي السجن المشدد وغرامة من 20 إلي 100 ألف جنيه في حالة الهدم أو الإتلاف العمدي لمرافق مياه الشرب أو الصرف الصحي علي أن تصل إلي أقصي عقوبة وهي المؤبد إذا تسبب ذلك في تعطل الخدمة، والحبس من 24 ساعة وحتي عامين وغرامة من ألف إلي 10 آلاف جنيه لكل من وضع توصيلات لسرقة المياه أو الصرف الصحي.

والحبس لمدة لا تقل عن 6 شهور وحتي 3 سنوات وغرامة لا تزيد عن 100 ألف جنيه لكل من يخالف تعريفة المياه، والحبس لمدة لا تقل عن 3 شهور وحتي 3 سنوات وغرامة لا تزيد عن 100 ألف جنيه لكل من أفشي أو نشر أو أذاع أي معلومات تحصل عليها موظف بحكم وظيفته من منشأة عاملة بقطاع المياه أو الصرف الصحي، والحبس لمدة لا تقل عن 6 شهور وغرامة بين ألف وحتي 20 ألف جنيه عقوبة رش المياه أو استخدامها في غير الغرض المخصصة له وهو الشرب وفي حالة تكرار المخالفة تتضاعف العقوبة.

وقال المستشار د. محمود زكي نائب رئيس مجلس الدولة المستشار القانوني لجهاز تنظيم مياه الشرب والصرف الصحي، أن القانون الجديد تضمن عدة تعديلات مهمة للمواطنين، الأول خاص بوضع عقوبات علي الممارسات الخاطئة للمياه مثل رش الشوارع والحدائق والاستخدام في غير أغراضها بجانب التعدي علي الشبكات والخطوط من سرقات وتوصيلات، أما التعديل الثاني فخاص بتشجيع القطاع الخاص للعمل في القطاع وتنظيم السوق من خلال انشاء محطات للمياه أو الصرف الصحي، وبالنسبة للتعديل الثالث فهو خاص بمنح الجهاز لرخص لمقدم خدمة المياه والإدارة شاملة المحطات والشبكات لضمان جودة المياه المنتجة وعدم انقطاعها واستمرار الضغوط، والتعديل الرابع وهو خاص بإعداد عقد بين مقدم الخدمة أو الشركات والمستهلك عند التقدم بطلب لدخول المياه لمنشأتهم وذلك للتعريف بالحقوق والواجبات للشركات والمستهلكين.

كما تم منح موظفي الجهاز ضبطية قضائية بعد موافقة وزير العدل لمراقبة هذه الأعمال المخالفة هذا إلي جانب استحداث نظام لتسوية المنازعات بين الشركات الخاصة العاملة في هذا المجال والدولة وبين الشركات وبعضها دون اللجوء إلي القضاء علي أن يتم تشكيل لجنة مختصة بهذا الغرض.

الجمهورية:

يحيي راشد.. وزير السياحة في حوار شامل مع "الجمهورية الأسبوعي":

مؤشرات إيجابية.. علي عودة السياحة

ننتظر نتائج زيارة وفد التفتيش الروسي لتحديد موعد استئناف الرحلات.. وانفراجة في التعاون مع بريطانيا

السياحة قطاع مهم في الدولة المصرية.. وتعقد عليها آمالًا كبيرة في تحريك مؤشر الاقتصاد ودفعه إلي الأمام.. قطاع يرتبط به أكثر من 4 ملايين عامل يعولون أسرًا تصل الي 20 مليون نسمة. تمر السياحة المصرية حاليًا بأزمة غير مسبوقة منذ يناير .2011

وشهد القطاع العديد من الأزمات التي أثرت علي جودة المنتج السياحي المصري نتيجة هجرة العمالة المدربة والتي اتجهت للبحث عن فرصة عمل تساعدهم علي إعالة أسرهم مع اضطرار العديد من الفنادق إلي اتخاذ قرار بالإغلاق المؤقت لحين عودة حركة السياحة مرة أخري.

أكد الوزير أن هناك مؤشرات وبوادر إيجابية بشأن عودة السياحة الروسية وكما أعلن عنها رئيس الجمهورية أنه لم يتم تحديد موعد بعد وقد قام وفد تفتيش روسي بزيارة بعض المطارات الأسبوع الماضي. وسيقومون بزيارة أخري خلال الفترة القادمة. وسيتم بعدها الإعلان عن موعد محدد لاستئناف الطيران الروسي الي مصر.. وبالنسبة للسياحة البريطانية فنحن جميعًا علي علم بأن هناك حظرا مفروضا من الخارجية البريطانية بخصوص السفر إلي شرم الشيخ وهي القبلة الاساسية للسائحين البريطانيين. حيث ان 80% من السياحة البريطانية تتوجه إلي شرم الشيخ.

أما عن السياحة الإيطالية فهناك بوادر انفراجة قريبهة من هذا السوق في ظل التحسن الذي تشهده العلاقات المصرية ــ الإيطالية علي مختلف الأصعدة.

أما بالنسبة للسياحة الألمانية فهناك عدد من الاتفاقات التي تمت مع أكبر شركات الطيران لزيادة عدد رحلاتها أسبوعيًا عندما كان مخططا مسبقا وذلك لشتاء 2016/ 2017 وصيف .2017

هناك أيضا تدفق واضح للسياحة الأوكرانية لتتضاعف وكذلك الأعداد لفتح خطوط تشغيل جديدة في أوكرانيا غير العاصمة.

أما بالنسبة للسياحة من الدول بعيدة المدي اليابان والصين فهناك تشغيل سيبدأ في نوفمبر القادم من اليابان ويستمر حتي أبريل وكذلك استمرار الرحلات بين الصين والأقصر في إطار دعم الحركة السياحية للمقاصد الثقافية.

الوطن:

توقيع عقد دراسات «سد النهضة» فى الخرطوم الأسبوع المقبل

مصدر: انتهاء خلافات «المكاتب الاستشارية».. ومصر والسودان وإثيوبيا ملتزمة بالبيانات المطلوبة

تستضيف الخرطوم، الأسبوع المقبل، اجتماع وزراء مياه دول النيل الشرقى «مصر، والسودان، وإثيوبيا»، و12 خبيرًا وطنيًا أعضاء اللجنة الثلاثية لـ«سد النهضة»، علاوة على ممثلى الجهات المعنية بالملف من الدول الثلاث للتوقيع على العقد المنفذ للدراسات الفنية، بحضور ممثلى المكتبين الاستشاريين الفرنسيين، والمكتب القانونى «كوربت» الإنجليزى، تمهيدًا لإطلاق عمل الدراسات بعد عامين من المفاوضات، لتنفيذ دراسات للآثار السلبية للسد على «مصر والسودان» بعد التوافق نهائيًا على الأمور العالقة بين المكتب الاستشارى الذى سيجريها، والمكتب القانونى لصياغة العقود التى أدت لتأجيل التوقيع أكثر من مرة، آخرها أوائل الشهر الحالى.

وأوضحت مصادر مسئولة بالملف أن هناك اتفاقًا على تنسيق العمل بين المكتبين من قبل وزراء المياه، حيث من المتوقع أن يتم عقب توقيع العقدين الفرنسى والإنجليزى لصياغة مذكرة تفاهم تشمل آليات تنفيذ نتائج الدراسات، لافتة إلى أن الدراسات المطلوبة تتعلق بتحديد الآثار السلبية للسد على هيدروليكيا المياه وحركة المياه الداخلة والخارجة من السد ومعدلات وصول المياه منه وحتى بحيرة السد العالى وقناطر الدلتا، إضافة للآثار الاقتصادية والاجتماعية.

وكشفت المصادر عن أن بنود العقد المقرر توقيعه مع «كوربت» المسئول القانونى والإدارى والمالى و«الوسيط» عن التعامل بين الدول الثلاث، توضح مسئوليته عن جميع النواحى التى تسهل عمل المكتبين، سواء من تحصيل المخصصات المالية للدول من تكلفة للدراسات وسدادها للمكتبين، وتذليل الإجراءات الإدارية.

رئيس الطاقة المتجددة: رفعنا سعر شراء «كهرباء الشمس والرياح» لتشجيع المستثمرين

قال الدكتور محمد السبكى، رئيس هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، إن رفع أسعار شراء الطاقة المتجددة من مشروعات محطات الطاقة الشمسية والرياح لإنتاج الكهرباء فى مرحلتها الثانية طبقًا للتعريفة الجديدة، التى أعلنت منذ أيام تهدف لتشجيع المستثمرين، وتلافى بعض المشكلات التى واجهها 136 مستثمرًا مؤهلًا فى المرحلة الأولى.

ونفى «السبكى»، فى تصريحات لـ«الوطن»، ما تردد عن وجود انسحابات جماعية لمستثمرى المرحلة الأولى لمشروعات الطاقة المتجددة، لافتًا إلى أن عدد الذين أعلنوا انسحابهم فى طلبات رسمية وصلوا إلى 3، منهم اثنان للطاقة الشمسية وآخر للرياح، مضيفًا أن عدد المتقدمين بطلبات لهيئة تنمية الطاقة الجديدة والمتجددة بغرض التأهيل لتنفيذ مشروعات «شمس، رياح»، وصل إلى 183 طلبًا، نعمل على دراسة طلباتهم للدخول فى مراحل تنفيذ المشروعات.

ولفت رئيس الهيئة إلى أن الاستجابة لطلب المستثمرين بأن يكون التحكيم للعقود التى تبرمها فيما يتعلق بمحطات الطاقة الشمسية أو الرياح فى منطقة خارج حدود مصر، ضمانًا لمبدأ الموضوعية فى فض المنازعات، ويتولى عملية التحكيم المركز التجارى الدولى للتحكيم، لافتًا إلى أن أسعار شراء الطاقة المنتجة من المحطات الشمسية المنزلية ارتفعت فى المرحلة الثانية لتصل إلى 102 قرش بدلًا من 84 قرشًا بزيادة 21% لتشجيع زيادة إقبال المواطنين على إنشاء محطات شمسية منزلية نظرًا لتراجع الإقبال عليها خلال المرحلة الأولى.

الشروق:

إضافة 330 مليون قدم مكعب لإنتاج الغاز.. وخفض مستحقات الشركاء الأجانب لـ3.4 مليار دولار

أعلنت وزارة البترول اليوم، ضم أربعة آبار غاز طبيعى جديدة إلى خريطة الإنتاج، مما ساهم فى زيادة إنتاج الغاز بنحو 330 مليون قدم مكعب يوميا بنهاية شهر أغسطس الماضى، بحسب تقرير محمد المصرى رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) المقدم إلى وزير البترول طارق الملا.

من ناحية أخرى كشف مصدر مسئول فى الهيئة العامة للبترول عن توفير البنك المركزى، نحو 3.539 مليار دولار للهيئة خلال الفترة من نوفمبر الماضى، وحتى يونيو الماضى.

وبحسب المصدر، فإن المبالغ التى وفرها البنك المركزى، تم استخدامها فى شراء شحنات من الغاز المسال من الخارج، بالإضافة إلى شراء شحنات من المواد البترولية خلال النصف الأول من العام الحالى، وسداد نحو 100 مليون دولار من مستحقات الشركاء الأجانب، التى انخفضت إلى 3.4 مليار دولار، مقارنة بـ3.5 مليار دولار بنهاية العام المالى 2014/ 2015.

من جهة أخرى، عرضت ثلاث شركات عالمية تعمل فى مجال توريد شحنات الغاز المسال، على الشركة القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس»، توفير جزء من احتياجات مصر من الغاز المسال، بالإضافة إلى منح الشركة تسهيلات فى السداد، وفقا لمصدر مسئول بإيجاس.

وبحسب المصدر الذى طلب عدم نشر اسمه، فإن الشركات الثلاث تتضمن شركة روسية مملوكة للدولة، وبتروتشاينا الصينية، وأيضا شركة عمانية مملوكة للدولة، «جميعها عرضت على ايجاس توفير جزء من احتياجاتها من الغاز المسال خلال العام المقبل، مع منح الشركة تسهيلات فى السداد تصل إلى 120 يوما من تسليمها بدلا من 90 يوما»، وفقا للمصدر.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا