«أزمة الدولار» تلقي بظلالها على «مصر للطيران».. شركة هولندية تعلن تعليق رحلاتها إلى مصر يناير المقبل.. ومصدر بالوزارة: لم نبلغ رسميا.. ونبذل جهودا لسداد مستحقات الشركات

قالت شركة الطيران الهولندية "كيه.إل.إم" في بيان اليوم "الأربعاء" إنها ستوقف رحلاتها إلى القاهرة مؤقتا بدءا من يناير بسبب المشاكل المتعلقة بالعملة الصعبة في البلاد.

وقالت "كيه.إل.إم" في البيان الذي نشره موقعها الإلكتروني "كان لخفض قيمة الجنيه المصري وقرار البنك المركزي فرض قيود على تحويلات النقد الأجنبي إلى خارج مصر أثر سلبي على نتائج كيه.إل.إم." وأضافت أن آخر رحلة لها من القاهرة ستغادر في السابع من يناير .

وقال البيان "بعد وقف رحلات كيه.إل.إم إلى القاهرة ستواصل إير فرانس-كيه.إل.إم تواجدها في العاصمة المصرية مع قيام إير فرانس بتسيير ست رحلات أسبوعيا من باريس."

ويسعى البنك المركزي للحفاظ على احتياطياته من النقد الأجنبي لتمويل واردات ضرورية مثل الغذاء والوقود والأدوية ومكونات التصنيع.

وسبب ذلك أضرارا لشركات مثل إير فرانس-كيه.إل.إم للطيران التي قالت لرويترز في فبراير إنها لم تعد قادرة على تحويل أي أرباح منذ أشهر.

وقالت شركة الخطوط الجوية البريطانية "بريتش ايروايز" إنها تواجه مشكلات مماثلة لكنها لم توقف رحلاتها إلى القاهرة.

وتعمل إير فرانس وكيه.إل.إم بشكل منفصل في إطار مجموعة الطيران المشتركة.

وأعلنت مصادر مسئولة بوزارة الطيران المدنى، مساء الأربعاء، أن "الخطوط الهولندية ـ KLM ـ لم تبلغ بوقف رحلاتها إلى مصر بعد السابع من يناير القادم طبقًا لما نشر فى بعض المواقع الإخبارية بسبب وجود مشاكل فى تحويلاتها النقدية من مصر".

جاء ذلك ردًا على البيان الذى نشرته ـ KLM ـ على موقعها الإلكترونى بشأن وقف رحلاتها لمصر يناير القادم، بسبب فرض قيود على تحويلات النقد الأجنبى إلى خارج مصر.

وقالت المصادر إن "مشكلة التحويلات النقدية والمستحقات المتأخرة لشركات الطيران الأجنبية العاملة فى مصر منذ منتصف العام الماضى، تم الاتفاق على حلها من خلال برنامج لسداد وتحويل المستحقات بعد الاتفاق مع البنك المركزى على سداد كامل مستحقات هذه الشركات بالنقد الأجنبى وأن هذه الأزمة ليست فى مصر فقط ولكن مصر للطيران تعانى منها فى بعض الدول مثل السودان وإريتريا".

وأضافت المصادر: هناك جهود كبيرة تبذلها وزارة الطيران لحل هذه الأزمة بالتعاون مع الجهات الحكومية المسئولة وقامت عدة بنوك مصرية وبإشراف البنك المركزى بداية من مارس الماضى، بسداد نحو 3 ملايين دولار قيمة مستحقات مالية عالقة لشركة الخطوط الجوية البريطانية، وأن البنك المركزى المصرى وضع آلية لسداد متأخرات شركات الطيران الأجنبية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا