إخلاء سبيل 18 متهما في أحداث عزبة عاصم بالمنيا

قررت نيابة مركز المنيا تحت إشراف المستشار عبد الرحيم عبد المالك، المحامى العام لنيابات جنوب المنيا، إخلاء سبيل ١٨ متهما فى أحداث عزبة عاصم التابعة لمركز المنيا، بضمان محل الإقامة، لعدم ثبوت أدلة الاتهام، وشيوع الاتهام، كما تضمن القرار ضبط وإحضار ٢٠ متهما آخرين من الجانبين، لتورطهم فى الأحداث.

كانت النيابة العامة احتجزت 37 متهما لحين ورود تحريات الأمن الوطني وأكد اللواء محمود عفيفي مدير مباحث المديرية أن ماحدث بعزبة عاصم مشاجرة عادية سببها خلافات سابقة بين شباب مسلم ومسيحي وتطور الأمر بينهما ما دفعهم لاستعانة كل طرف بأقاربه ويسود الهدوء القرية وتم الابقاء علي قوات الأمن بالعزبة تحسبا لحدوث أي تداعيات وفي السياق ذاته.

أوضح القس نادي سليمان راعي الكنيسة الرسولية أن الأحداث التي شهدتها عزبة عاصم بمركز المنيا بدأت باشتباكات بين اثنين من الشباب المسلمين واثنين من الشباب المسيحيين أسفرت المشاجرة عن تعرض "جمال صبحي خليل" إصابات خطيرة بالرأس نقل على أثرها إلى المستشفى الجامعي حيث يرقد الآن في العناية المركزة ، كما أصيب "رزق زكريا" في عينيه ويعالج الآن في مستشفى حورس بالمنيا واتسعت المشاجرة ليتدخل أطراف القرية وعلي الفور تم الاتصال بالجهات الأمنية.

يذكر أن عزبة عاصم التابعة لمركز المنيا، شهدت مشاجرات مساء يوم عيد الأضحى المبارك، بين مسلمين وأقباط بسبب مشادة كلامية بين شابين بالقرية، لخلافات على سير أحدهم بعربة كاروا صغيرة، تطورت إلى مشاجرة بالطوب والحجارة والشماريخ نتج عنها إصابة شاب وتهشم زجاج سيارة تصادف تواجدها بمكان الحادث، واحتراق عشه نتيجه إلقاء الشماريخ.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا