الخارجية المكسيكية تفجر مفاجأة عما سوف تفعله مصر من أجل ضحاياها في الواحات

العام الماضي حدثت واقعة قتل غريبة عن طريق الخطأ، حيث قامت قوات من الجيش المصري بقتل مجموعة من السياح المكسيكيين والبالغ عددهم 8 هذا بالإضافة إلى 4 مصريين كانوا مرافقين لهم، وذلك خلال تواجدهم في رحلة سفاري في منطقة الواحات، وتم القتل الخطأ بعد أن ظنت القوات المسلحة المصرية أنهم تابعين لتنظيم داعش، وقد حدث ذلك بالتحديد في 13 سبتمبر 2015.
وقد أصدرت الخارجية المكسيكية أمس بياناً عن قيام مصر بتعويض أُسر ضحايا السُياح المكسيكيين بمبالغ مالية، إلا أنها لم تحدد في ذلك البيان قيمة تلك المبالغ، كما أضاف البيان أن مصر سوف تقيم نُصب تذكاري لهؤلاء السُياح كما لم يتم تحديد موعد ومكان إقامة هذا النُصب.
وجدير بالذكر أن المصريين الذين كانوا مرافقين لهؤلاء المكسيكيين، لم يتم تعويض أُسرهم بأي مبالغ حتى الآن، برغم اعتراف الحكومة المصرية بدفع مبالغ قدرها 140 ألف دولار على حد ذكرها لأسر الضحايا المكسيكيين لعدم اتخاذ أي اجراءات قانونية ضد مصر، وكان ذلك في شهر مايو الماضي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا