أستاذ مخ وأعصاب: إصابة "كلينتون" بالتهاب رئوي لايمنعها من قيادة أمريكا

أكد الدكتور أحمد كامل ، أستاذ المخ والأعصاب بطب قصر العيني ، أن إصابة مرشحة الرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون بالتهاب رئوي وتركها لمقر حملتها الانتخابية وإلغاء سفرها لكاليفورنيا منذ أيام قليلة ماضية لن يؤثر بشيء على صحتها العامة، وذلك لأنه مرض مؤقت وليس من ضمن الأمراض المزمنة، مشيرا إلى أن ذلك لن يحرمها على الإطلاق من استكمال طريقها وحلمها إلى اعتلاء عرش الولايات المتحدة الأمريكية.

وأوضح كامل في تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" أن وزيرة الخارجية السابقة "كلينتون" لم تستطع استكمال عملها مرتين خلال الفترة الماضية وذلك بسبب مرضها ، وهو الأمر الذي يدعو صانعي القرار الأمريكي والشعب الأمريكي إلى إعادة تقييمها صحيا مرة أخرى وذلك قبل الوصول إلى المرحلة النهائية من الانتخابات الرئاسية ، لافتا إلى أن كلينتون استقالت من منصبها كوزيرة للخارجية وذلك لأسباب صحية .

وتجدر الإشارة إلى أن مرشحة الحزب الديمقراطي للرئاسة الأمريكية هيلاري كلينتون قد ألغت زيارتها إلى كاليفورنيا بعد تعرضها لوعكة صحية بسبب التهاب الرئة حيث انتشر لها شريط مصور يظهر تعرض كلينتون لوعكة صحية مفاجئة أثناء إحياء ذكرى اعتداءات 11 سبتمبر في نيويورك.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا